2:45

“كل ما أريده هو العودة إلى بلدي”… العاملات الأجنبيات ضحايا الأزمة الاقتصادية في لبنان

"كل ما أريده هو العودة إلى بلدي"... بعدما لم يعد البقاء في لبنان المنكوب خياراً بالنسبة للعاملات الأجنبيات، افترش بعضهن الأرض تحت مقرّ القنصلية الكينية مطالبةً بتسهيل أمورهن لمغادرة البلاد
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني