وليد فياض

حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
أن يجهر الوزير بمزاجه غير السياسي في ليلة الموت الطرابلسي، فهذا ما يضاعف الحاجة لعدم الانزلاق إلى التعاطف مع الرجل المستهدف بدفعة عابرة. في تلك الليلة أي مشهد يفترض ألا يبدد غضبنا على النظام الذي قبل وليد فياض أن يكون جزءاً منه.
رامي الأمين – صحافي لبناني
وزير الطاقة والمياه اللبناني وليد فياض، عفواً “الدكتور” وليد فياض، كان موجوداً وشاهداً على الحادثة أيضاً. ولم يقم بأي حركة لدفع الاهانة عن زميلتنا التي وقفت مكسورة الخاطر بعد مغادرة السفير وقد “جرّ” وراءه رئيس الوفد بأسلوب أقلّ ما يقال فيه إنه “همجي”.
صبا مروة – مدونة لبنانية
بيروت في تلك الليلة كانت غارقةً بالعتمة وانقطاع الإرسال الهاتفي، كانت تبدو جزيرة منفية، فكيف قد يستغرب البعض تحرّكنا ضد خروج المسؤولين الى الأماكن العامة، بحجة أننا أفسدنا سهرتهم؟
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني