fbpx

وباء

باسكال صوما – صحافية لبنانية
لماذا علينا نحن المساكين، الملتزمين بكماماتنا، أن نراعي الظروف الاقتصادية والمنهبة التي نُفذت بحق أموال الدولة وأموال المودعين، ونتفهّم أن أصحاب الملاهي والمراقص يريدون أن يسترزقوا من حفلات الأعياد، وندفع ثمن ذلك كله من صحتنا الجسدية والنفسية؟
ندى محمد – باحثة في علوم الأحياء في جامعة اكسفورد البريطانية
إذا كان الفايروس هو أسوأ ما حصل للبشرية منذ أعوام طويلة، فإنّ اللقاح هو بلا شكّ أفضل هديّة للعالم مع نهاية هذا العام.
ندى محمد – باحثة في علوم الأحياء في جامعة اكسفورد البريطانية
كما مع كل وباء مر عبر العصور، يظهر علينا أولئك المشككون بفعالية اللقاحات، أو الرافضون إياها والمروجون لمقاطعتها بسبب معتقداتٍ أو معلوماتٍ مغلوطة.
عزة مسعود – صحافية مصرية
“لم تعد الممرات آمنة” جملة كانت تعبر بها إلهام، وهي ممرضة في مستشفى الصدر في محافظة بني سويف، عن مخاوفها كلما سارت متّبعة الخطوط التي وضعها فريق مكافحة العدوى، للوصول إلى قسم عزل المصابين بفايروس “كورونا”.
ترجمة – Foreign Policy
ليس من قبيل المصادفة ألا يكون الشخص الذي يتصدّر المشهدَ الإعلاميّ للترويج للقاح، عالِماً، بل الخبير الماليّ المدعوم من الكرملين…
صهيب أيوب – صحافي وكاتب لبناني
أقول لنفسي كل مساء، تخيل أن الحياة بلا هذه الأصوات الآتية مثل وشائج دافئة، كم سيكون صعباً علينا تحملها.
أسعد زلزلي – صحافي عراقي
مع استمرار تفشي “كورونا” في العراق، وجد باعة بسطات الدواء في المناطق الشعبية والفقيرة وأصحاب الصيدليات الوهمية، أنفسهم أمام فرصة مثالية للحصول على مزيد من الأموال.
ترجمة – هآرتس
إنهم يهتمون بأنفسهم أولاً وقبل كل شيء، ومع ذلك يقنعون جمهورهم بأن العناصر المعادين، والمشتبه بهم دائماً، من صحافيين ووسائل إعلام وأوساط أكاديمية وقانونيين، هم المسؤولون بشكل أساسي عن فشلهم المستمر في كفاح “كورونا”.
منال نحاس – صحافية لبنانية
تسللت الدول العربية عبر ستار مكافحة كورونا الى أدق المساحات الخاصة المتعلقة بحرية الأفراد وطوقتها، فكيف فعلت ذلك؟
خولة بو كريم – صحافية تونسية
على الرغم من أن السلطات التونسية قد اتخذت قرار الرفع التدريجي للحجر الصحي الإجباري استنادا على خطة توفير 30 مليون كمامة لحماية جميع المواطنين و 400 ألف من التحاليل السريعة لتقصي الإصابات بفيروس كوفيد-19، قبل موعد 4 مايو، إلا أن هذه الخطة لم يتم احترامها ما يعرض حياة المواطنين لخطر انتشار العدوى مع قدوم موجة ثانية من الفيروس.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني