fbpx

واشنطن

ترجمة – Washington Post
“ثمة ما يبرر القلق من أن تعيينه ربما يشير إلى نية في اتباع النهج الذي سارت عليه إدارة أوباما، وإن حدث ذلك بالفعل فقد تكون هذه فرصة كبيرة ضائعة لسوريا”.
هلا نصرالدين – صحافية لبنانية
يعتمد الإعلام الأميركي مبدأ: الهجوم على صحافي واحد هو هجوم على الصحافيين جميعاً وبالتالي التهديدات التي تعرّض لها أهل الإعلام والصحافة في تغطية التمرّد أخذت حيّزاً كبيراً من التغطيات والنقاشات داخل الاستديوات الإعلاميّة.
غالية العلواني – صحافية سورية
الواقع أن وصف ترامب الدائم لرأي كل من يعارضه، بعبارة “أخبار كاذبة”، سيبقى إلى الأبد في ذاكرة المنتمين إلى المجتمعات المعرفية، الذين شعروا للمرة الأولى في الولايات المتحدة بالإحباط والهزيمة والتجاهل التام خلال فترة توليه منصبه.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
أميركا مذهولة بما فعلته بنفسها عندما أوصلت ترامب إلى البيت الأبيض، ونحن غارقون بنشوة فشلنا على كل المستويات. الإعلام هناك، خلف المحيط، يبحث عن مصطلحات جديدة ليسوقها في وصف الحدث، ونحن عالقون عند “انتصاراتنا” الوهمية .
هلا نصرالدين – صحافية لبنانية
أيام تفصلنا عن استلام الرئيس الديموقراطي المنتخب جو بايدن سدّة الرئاسة الأميركيّة، فهل تشهد واشنطن أعمال عنف أسوة بمشاهد متنوّعة رأيناها العام الفائت في ولايات عدة؟
ماجد كيالي – كاتب فلسطيني
الاهتمام “الإجباري” العفوي بالانتخابات الأمريكية في بلداننا، سواء من قبل الحكام، أو من قبل المواطنين، ربما يفوق في مداه أي بلد آخر…
درج
خطاب نصرالله لم يقنع الحلفاء قبل الخصوم، على رغم أنه استعان في توجهه إليهم بلغة لا تخلو من “عواطف” لم يسبق أن أبداها في مخاطبتهم. فقصة الفاخوري شهدت فصولاً مكثفة لا يمكن تبديدها بحبكة بسيطة
ترجمة – new republic
أحياناً يكون من المريح تصور أن أكبر خطر تواجهه الصحافة، في هذا العصر، هو دونالد ترامب المدجج بالسلاح، الشرير الوحيد الذي يجب التغلب عليه وإلا سيصمد فترة أطول.
ترجمة – Foreign Policy
مع تزايد عدد الوفيات جرّاء أعمال العنف الأخيرة بحق المحتجين والتي حصدت 100 قتيل، إضافة إلى مئات الجرحى والمفقودين، وتصاعد الدخان إثر حرق مقرات الاعتصام السلمي، يبدو أن السودان يعود من جديد إلى ممارسة الفظائع التي تبناها نظام البشير.
حازم صاغية – كاتب لبناني
بعض قادة عالمنا “الجدد”، كدونالد ترامب ورودريغو دوتِرتي وعبد الفتّاح السيسي، صار من الشائع وصفهم بالأطفال الكبار. السلوك والأقوال والأفعال تعزّز تقديراً كهذا.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني