fbpx

هناء ادوارد

مايا العمّار- صحافية لبنانية
بعد المسيرات النسويّة غير المسبوقة التي شهدها العراق، تحدّث “درج” مع إحدى أبرز المناضلات الحقوقيّات العراقيّات للوقوف عند رأيها بالمشهد النسوي المستجد وتطلّعاتها للجيل العراقي الجديد، أو “جيل الحريّة”… فماذا قالت عن المسيرات النسويّة؟
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
في العراق يسمون هناء “تيريزا العراق”، ولطالما شعرت بضيق من هذه التسمية. هناء ليست قديسة. هي مناضلة دنيوية. تريد للعراق الدنيا وليس الآخرة. الآخرة هي خيار الأشقياء في العراق، فيما هناء وردة البصرة التي زرعت في كرادة بغداد. والوردة دنيا وليست آخرة. هناء قلب العراق وليست قديسته.
عليا ابراهيم – صحافية وكاتبة لبنانية
ما حصل معي في بغداد كان شيئاً أبسط بكثير: أعتقد أنني بدأت أرى بغداد، بعد لقاء هناء إدوارد…
حازم الأمين- عليا ابراهيم
إذا كان الشرط السياسي لاستيقاظ “داعش” غير متوفر اليوم، فإن العراق بطن ولادة للعنف ولشروطه السياسية والطائفية، و”مخيّمات العزل” ستكون قاعدة انطلاق جديدة للتنظيم… والمسؤولون الأمنيون في العراق يجمعون على اقتراب هذه اللحظة…
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني