نظام الأسد

كارمن كريم – صحفية سورية
طوال عام، كنت أفضّل تناول الكحول والبكاء على تصديق أنه معتقل، لذلك تابعت حياتي وكأنه سافر حقاً، ندمت على ترددي وعلى تأخري في الاعتراف بحبي له، والآن وبيننا كل المسافات القاسية، أفكر بباب شرقي وببار “أم الزلف” وبحبنا الذي بقي متردداً على أبواب مقهى.
الوحدة السورية للصحافة الاستقصائية – Siraj
“دخل عليّ واحد من العناصر وأخدني لحمامات خاصة بالعناصر، وطلب منّي أتحمم. بمجرّد ما خلصت رجّعني على السجن نفسه، وربّطلي إيديّي ورجليّي بالسرير. خلص هون تأكدت إنّه في شي حيصيرلي. بعد ساعات دخل (أ.ب) واغتصبني، وبعدها أمر العناصر باغتصابي؛ كنت شايفتهن صافّين بالدور ورا بعضهن، كانوا خمسة”. هنا شهادات لناجيات تعرضن لانتهاكات جنسية بالغة في سجن جورين وسط سوريا.
كارمن كريم – صحفية سورية
تقرير بحثي جديد يوثق استهداف نظام الأسد للمدنيين أثناء محاولاتهم المرور عبر المعابر الإنسانية، كما يوثق التقرير أن الحكومة السورية والقوات المسلحة كانوا على علم بإطلاق القناصة النيران على المدنيين على مقربة من نقاط التفتيش والحواجز المنتشرة في كل المدن السورية.
كارمن كريم – صحفية سورية
هل كان أحدٌ ليتخيل أن الملح جزءٌ أساسي من آلة الموت التي استخدمها نظام الأسد طوال هذه السنوات؟ وهل يدرك المعتقلون أن الملح، الذي يمنعه النظام عنهم بشكل كامل، موجود في غرف قريبة تغرق وسطه جثث أصدقائهم؟
عادل حداد
لا النظام السوري ولا “حزب الله”، يستطيعان الرد على الهجمات الإسرائيلية الدائمة. العجز، عن ذلك، يعالج بتبادل الاتهامات الضمنية، وبتقديم روايات للجمهور، عنصرها المشترك “الجواسيس”.
كارمن كريم – صحفية سورية
6 أشخاص اختنقوا تحت القمامة حتى فارقوا الحياة. ثلاثة أطفال بدأوا حياتهم في مكبات النفايات وانتهوا فيها… ألا تبدو هذه المأساة أبشع صورة تراجيدية عن مكان يدعى سوريا؟
لين محمود – صحافية سورية
ظللتُ لسنوات لا أعرف كيف مات شعبي ومن قتله، بقيت لسنوات أذكر الحرب في سوريا وكأنها حدث عابر طفيف، تجنبت لسنوات مشهد الدم والموت والتعذيب والتهجير، ثم تنبهت… تنبهت إلى وجهي الذي بات يشبه وجه المجرم،
كارمن كريم – صحفية سورية
يبدو أن الدول التي دعمت المعارضة بشكل صريح وجدت نفسها أمام حقيقة لم تحسب لها حساب: بقي الأسد في الحكم، وبعد 11 عاماً، لا بدّ من مراجعة الكثير من الحسابات على الساحة السياسية ووضع الجانب الإنساني للأزمة السورية جانباً.
جوان سوز – صحافي سوري
التطورات الميدانية في شمال سوريا تقود إلى إمكانية أن تشكل “قسد” القاسم المشترك الذي قد تقوم عليه مصالحة محتملة بين أنقرة ودمشق، اللتين باتتا تتشاركان في الشكل ذاته من الضغوط السياسية والاقتصادية في الداخل والخارج.
وائل السواح- كاتب سوري
لم يمتْ سلمان رشدي، بل هو في طريقه للتعافي. ربما سيفقد واحدة من عينيه، وربما سيغدو بطيء الحركة والتفكير، ولكنه لم يمت. ما مات هو على الأرجح وعي وكرامة رجل قد قادته عقيدته العمياء أو ربما مبلغ من المال أو كلاهما لكي يعتدي بوحشية على رجل لا يعرفه، ولعلّه لم يقرأ له أياً من كتبه.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني