نبيه بري

رامي الأمين – صحافي لبناني
يبدو ان أصوات التغييريين والتغييريات في المجلس الجديد ستكون بمثابة شوكة في حلق المنظومة التي تفتح فكيّها لابتلاع ما تبقى من فتات أمل لدى اللبنانيين.
رامي الأمين – صحافي لبناني
ما هو سبب وجود هذا العدد الكبير من الأوراق الملغاة، برغم حرص “حزب الله” و”أمل” على تدخّل مندوبيهما لمساعدة الناخبين خلف العازل على الانتخاب بحجّة الأميّة والعجز؟ وهل فعلاً كان يمكن لاحتساب هذه الأوراق أن يشكّل تغييراً في نتائج الانتخابات كما حاول أن يلمّح حسن فضل الله؟
جهاد بزّي – كاتب لبناني
يداً تغطي العين، هي يد مزعجة، إذ بخلاف أيدي الدمى المعدة للرفع فقط للتصويت بنعم، هذه يد تتمرد من اللحظة الأولى إذ تذكر بالعيون.
“درج”
نبيه بري رئيساً للمجلس النيابي، والياس أبو صعب نائباً للرئيس، والخطوة التي تليها جبران مرشحاً رسمياً لمحور الممانعة، وفي هذا الوقت ستقفل في وجه لبنان المزيد من الأبواب.
باسكال صوما – صحافية لبنانية
كانت الأوراق الملغاة نجمة الجلسة، “العدالة لضحايا تفجير المرفأ”، “العدالة لمن فقدوا عيونهم برصاص شرطة مجلس النواب”، “العدالة للبنان”، “العدالة لضحايا قوارب الموت”.
“درج”
هذا “الضجيج” العالي مردّه إلى تأزّم واضح لدى المنظومة، التي تحاول عبر رفع الصوت الطائفي والعصبي عالياً شدّ الهمم ودفع الناس، بالغرائز، إلى الصناديق بدل ترك المجال لهم للتفكير والاختيار الحرّ بعيداً من الضغوط.
هلا نهاد نصرالدين – صحافية لبنانية
ليست المرّة الأولى التي يتبيّن فيها تورّط شركات أوروبيّة بصفقات مشبوهة في لبنان على حساب أموال اللبنانيين الذين تُردّ القروض من جيوبهم.
صبا مروة – صحافية لبنانية
تم رمي الحجارة علينا وقوبلنا بالشتائم، خاصةً للحاضرات. على المدخل فور وصولنا، كان شبّان قد قطعوا الطريق بدواليب، وساد فوضى وصراخ: “انا جايي نفّذ أوامر الرئيس برّي شخصياً”، قال لنا أحدهم.
طارق اسماعيل – كاتب لبناني
نحن أمام نماذج تقدم نفسها راهناً كما لو أنها آتية من خارج أي سياق سلطوي وضع اللبنانيين أمام قدرهم البائس.
مريم سيف الدين – صحافية لبنانية
في كلام ومواقف نصرالله تأكيد من الطرف الأقوى في لبنان إصراره على دعم وحماية الفاسدين الذين يطالب اللبنانيون بمحاسبتهم
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني