fbpx

موسيقى

نبيل مروة – موسيقي لبناني
فيلمون وهبي سيظل دائماً ذاك الفنان الظريف الطول، الذي لا شك في أنه سيُخْرِخُ منك ضحكة أو ابتسامة من القلب ومن دون أن يشيخ أو تبوخ ظرافته.
بوناصر الطفار – كاتب ومؤدي راب لبناني
لا شكّ في أنّه أمرٌ مؤلم أن يتمنّى لك رفيقك الموت حرقاً. لكن تعليقاً غاضباً كهذا هو مجرّد تفصيل أمام ما نعانيه منذ سنوات من تهديد وتهويل وحقد لا مثيل لها كمعارضين شيعة للأخ الأكبر.
بوناصر الطفار – كاتب ومؤدي راب لبناني
لا شكّ في أنّه أمرٌ مؤلم أن يتمنّى لك رفيقك الموت حرقاً. لكن تعليقاً غاضباً كهذا هو مجرّد تفصيل أمام ما نعانيه منذ سنوات من تهديد وتهويل وحقد لا مثيل لها كمعارضين شيعة للأخ الأكبر.
فراس خليل
قبل خمسين عامًا في لندن ، كان كل من يحب الموسيقى يتحدث عن فرقة جديدة غير عادية تلهب الجميع على المسرح. لعبت الفرقة مزيجًا رائعًا من موسيقى الروك والجاز والكلاسيك. إنها كينغ كريمسون
نبيل مروة – موسيقي لبناني
أكثر من نصف قرن مرَّ على وجود فِرق موسيقية أوركسترالية في بلدان العالم العربي. أوركسترات صغيرة الحجم وأخرى كبيرة، عزفت وتعزف لمختلف الأهواء والاتجاهات. وعلى رغم ذلك، لا نرى أنّ هذا قد ترك أثراً واضحاً وحاسماً. ما دفع بعض الموسيقيين خوض تجربة التأليف للأوركسترا في قوالب موسيقية عالمية معروفة.
أحمد عابدين – صحافي مصري
على خشبة المسرح بدا المشهد غريباً، بنات صغيرات لم تتخطّ أكبرهنّ الخامسة عشرة، تمركزن فوق المسرح، وأمسكت كل واحدة منهن آلتها الموسيقية، واتّخذت أصغرهنّ مكانها خلف الميكروفون استعداداً للغناء…
علي عبد الأمير
لا يمكن الحديث عن الحداثة في المجتمع العراقي بعد تأسيس الدولة المعاصرة عام 1921، إلا وللأرمن نصيب كبير فيها، إلى جانب دور أكبر لعبه اليهود، ما يجعل الحداثة الفكرية– الاجتماعية في البلاد، أمراً خارج الحاضنة المسلمة على رغم تشكيلها الغالبية المطلقة
“درج”
يؤدي البحث في سجلات الملاذات الخارجية، إلى وضع قائمة يمكن التنبؤ بها إلى حد ما من الأصول والعقارات، والنقود، والشركات المتعددة الجنسيات، التي تحول الأرباح إلى سلطات منخفضة الضرائب، والروائع الخفية لبيكاسو وغيره من الفنانين، والسيارات القديمة، واليخوت، والطائرات.
محمد فارس – صحافي سوري
توقّف عثمان اسماعيل عن التدرّب على آلته الموسيقية، حين بدأ يحضّر للشهادة الثانوية، والتحق عام 2002 بالكلية الحربية في مدينة حمص، وتخرج منها عام 2005 برتبة ملازم أول.
فادي طفيلي – كاتب لبناني
أحيت فرقة الـ”إندي – روك” اللبنانيّة “مشروع ليلى” حفلاً في القاهرة في شهر أيلول (سبتمبر) المنصرم. وكالعادة، وعلى ما بات متوقعاً في حفلات وليالي “ليلى”، ظهرت بين جمهور الحفل الكبير، الذي قدرت أعداده بـ35 ألف شخص، أعلامُ “قوس قزح” المحتفيةُ بألوان الطيف الإنساني المتعددة.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني