مصرف لبنان

علي نور الدين – صحافي لبناني
هل يكون اللبنانيون خلال المرحلة المقبلة أمام خطر تمرير أكبر عمليّة سطو على الأصول العامّة، لسداد فاتورة خسائر الفئة الأكثر نفوذاً في النظام المالي؟
هلا نهاد نصرالدين – صحافية لبنانية
ليست المرّة الأولى التي يتبيّن فيها تورّط شركات أوروبيّة بصفقات مشبوهة في لبنان على حساب أموال اللبنانيين الذين تُردّ القروض من جيوبهم.
رامي الأمين – صحافي لبناني
لا تتورّع المنظومة، بوقاحة منقطعة النظير، عن وضع أصوات اللبنانيين المقترعين في الخارج في “حساب” مصرف لبنان، وتحت وصاية حاكمه المطعون بنزاهته والملاحق قضائياً، لتكون موضع ريبة وشكّ.
جنى بركات – صحافية لبنانية
الدعوى ليست مساقة ضد رياض فقط، إنما لشقيقه حصّة أيضاً لكن الاختلاف في التعاطي وازدواجية المعايير يعود إلى الضغط الممارس من الحاكم والأفرقاء السياسيين تجاه هذا الملف.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
لا شيء أوضح من فساد جبران باسيل! إنه حقيقة جلية لا يمكن أن يخطئها أحد. لكن السؤال هو عما إذا كان هذا الوضوح مفيداً لمواجهة هذا الصهر.
رامي الأمين – صحافي لبناني
العدالة لا يمكن أن تكون انتقائية، ولا يمكننا إلا أن نلاحظ أن القاضية عون لم تدّعِ يوماً على عوني، ولطالما لاحقت خصوم العونية وانزلقت إلى سجالات مع آل غانم (مارسيل وشقيقه جورج) وغيرهم. وهو ما يشكل خروجاً عن قواعد العمل القضائي.
رامي الأمين – صحافي لبناني
هذا لا يحدث في أكثر البلدان ديكتاتورية. انت مجبر على مشاهدة الإعلانات المدفوعة التي تذهب أموالها إلى جيب محمد الحوت ورياض سلامة. مجبر على إجراء فحص PCR تضيع أمواله وتذهب إلى جيوب الفاسدين.
“درج”
التحقيقات الجدية في موضوع إفلاس لبنان تجرى خارج الحدود والتدخلات السياسية في القضاء اللبناني، مثلت خط الدفاع الأول عن الطبقة السياسية الفاسدة التي يبدو أن سلامة هو صمّام أمانها.
علي نور الدين – صحافي لبناني
ظهر الجسم القضائي في الأيام الأخيرة في أسوأ صوره: بين ربط قدرة القضاة على فرض قراراتهم بنوعيّة المظلّات السياسيّة التي يحظون بها، وقدرة السياسيين على كسر هيبة بعض القضاة وفرض تراجعهم عن قراراتهم.
علي نور الدين – صحافي لبناني
مع الانهيار المالي، تحوّل سلامة إلى صمّام الأمان للنظام السياسي اللبناني، حيث استعمل جميع صلاحيّاته لعرقلة جميع الإصلاحات التي كان يمكن أن تمس بمصالح أقطاب هذا النظام، أو التي كان يمكن أن تكشف بعض ارتكابات المراحل السابقة.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني