ماطرون

إيلي عبدو – صحافي سوري
التنازل الماكروني بتعويم “حزب الله” عبر اعتباره “منتخباً”، لن يحقق لفرنسا مصالحها، بل من المرجح، أن يجعلها تخسر ما لديها من صدقية لدى بعض اللبنانيين.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني