fbpx

ماريغوانا

ترجمة- Politico
لا تزال الإدارة الفدرالية لمكافحة المخدّرات تُصنّف القنّب (الماريغوانا) كممنوعات بجانب المخدّرات الأكثر إدماناً وإضعافاً كمُخدّر LSD والهيرويين والـ”إكستاسي”. كانت وزارة العدل في عهد الرئيس باراك أوباما قد خفّفت من موقفها تجاه تعاطي القِنَّب، مؤجّلةً القضايا عند المدّعين العامّين والمحليين. وقلبت إدارة ترامب هذه السياسة في شهر كانون الثاني/ يناير، مضيفةً عقبة جديدة أمام أي جهود على مستوى الدولة لإضفاء الشرعية على التعاطي الترفيهي أو الطبّي للماريغوانا
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني