fbpx

لاجئون

مالك ونوس – كاتب ومترجم سوري
قبل الدعوة إلى عودة اللاجئين، على روسيا والحكومة السورية التفكير في كيفية تثبيت المقيمين في البلاد، قبل دعوة سكان الخيم للانتقال من خيمهم خارج الحدود إلى خيمٍ داخل الوطن الذي يعزُّ عليهم دخوله بسبب مطالبته إياهم بدفع مئة دولار قبل أن يَتَنَسَّموا عليلَ هوائه.
جمانة عماد – صحافية فلسطينية
“اللاجئ الفلسطيني في العراق يعيش في ظروف صعبة. كل يوم تصدر قوانين جديدة تنغص علينا حياتنا. لم أتمكن من ممارسة أي مهنة يعمل فيها عراقيون، وفي حال تجاوزت القوانين يكون مصيري السجن…”
رانيا العبدالله – صحافية يمنية
“لا يعلم بحالنا إلا رب السماء، فالحرب أجبرتنا على ترك منازلنا والبقاء في خيم لا تصلح للعيش، لا تحمينا من الأمطار ولا حر الشمس وبرد الشتاء، إضافة إلى تدهور أوضاعنا الصحية، وبإمكان الوباء الجديد القضاء علينا في ظل ما نعانيه من ظروف”.
كارمن كريم – صحفية سورية
هل يسعى النظام السوري لمنع اللاجئين والسوريين عموماً من العودة إلى بلادهم، وهل قرار المئة دولار هو طريقة ضغط على الفئات الأكثر فقراً?
حزم المازوني – صحافي وحقوقي سوري
“الدول الداعمة التي استجابت للأزمة السورية بأكبر التبرعات، هي من بين الدول التي أغلقت أبوابها بوجه طالبي اللجوء السوريين”…
مصعب الأشقر – جهان حاج بكري – صحافيان سوريان
ناصر ياسين – أكاديمي وباحث لبناني
المسألةُ بالنسبة إلى اللاجئين والنازحين داخليّاً، مسألةُ حياةٍ أو موت، ومناورة بين خطر المجاعة وخطر الإصابة بالفايروس.
مروة صعب – صحافية لبنانية
“شو يا سودا” نادى رجل الأمن -أمام أحد المستشفيات- ابنة شقيقتي، وأنا جالسة في الحديقة أحضّر لسرد بعض القصص هنا، توقفت لبرهة وسألته، ماذا تعني بمناداة الطفلة بذلك؟ أجاب، “كان مزاحاً”.
علي الإبراهيم وعمّار عزّ
“العمال السوريون الذين يتم الاحتيال عليهم ولا يملكون أي أوراق رسمية لا يمكنهم فعل شيء لأن وجودهم أصلاً غير قانوني بغض النظر عن عملهم بشكل غير رسمي”
مروة صعب – صحافية لبنانية
أزمة كورونا ذكرت الفلسطينيين بأنهم مواطنون من درجة ثانية في لبنان.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني