قطاع غزة

مصطفى إبراهيم – حقوقي فلسطيني
تعود القصة إلى عام 2017، عندما اتخذ الرئيس الفلسطيني محمود عباس جملة من الإجراءات هي بالأساس عقوبات ضد قطاع غزة بتقليص رواتب موظفي السلطة الفلسطينية بذريعة إجبار “حماس” على إنهاء الانقسام.
ترجمة – هآرتس
يساعد دونالد ترامب، الذي يبذل ما في وسعه لإضعاف الفلسطينيين، اليمين الإسرائيلي في إنجاز مخططه بضم الضفة الغربية. والإطاحة بالنظام الحالي في الأردن تمثل شرطاً أساسياً لتنفيذ المخطط الإسرائيلي.
مصطفى إبراهيم – حقوقي فلسطيني
في غزة اليوم محاولات لخنق الأصوات التي يمكن أن تتناول ظواهر خطيرة متشددة يشهدها القطاع منذ فترة، أبرزها ما جرى مؤخراً من صمت حول هوية منفذي العملية الانتحارية التي هزّت القطاع مؤخراً…
مصطفى إبراهيم – حقوقي فلسطيني
ارتفعت معدّلات الهجرة من قطاع غزة، وهناك مؤشرات تؤكد أنها تسير في اتجاهات تصاعدية، وهناك حالة من التجاهل أو عدم الاهتمام الجدي، بهذه الظاهرة من قبل المسؤولين الفلسطينيين، لا سيما في السنوات الأخيرة
مصطفى إبراهيم – حقوقي فلسطيني
في الذكرى الـ54 للثورة الفلسطينية وحركة التحرير الوطني الفلسطينية “فتح”، يبدو قطاع غزة في انتظار ما لم يأت بعد. الحالة الفلسطينية تظهر وكأنها لوحة سوريالية، غارقة في الفرقة والخصام والانقسام.
مصطفى إبراهيم – حقوقي فلسطيني
وفقاً لمصادر في حركة حماس، فالحركة لن تنفذ أحكام الإعدام التي صدرت قبل أشهر بحق بعض المتهمين بارتكاب جرائم الخيانة أو حتى جرائم مسّت المجتمع الفلسطيني. إلا أن الجدل يبقى مستمراً على المستوى السياسي بين السلطة وحماس ومنظمات حقوق الإنسان التي تطالب بإلغاء عقوبة الإعدام
ترجمة – هآرتس
واجهت حماس في وقتٍ سابقٍ من الشهر الماضي، أحد أسوأ كوابيسها، عندما بدأ التيار الفلسطيني الرئيسي يرمي حماس بالتهم المقيتة ذاتها التي استخدمتها حماس نفسها وسيلة لنزع الشرعية عن السلطة الفلسطينية. “لقد باعونا!”، هكذا همس أحد سكان غزة، بعد أن وصلت حماس مع إسرائيل، إلى مجموعة محدودة من التفاهمات
ترجمة – The Economist
معظم الدول ألغت عقوبة السجن للمديونين، وكان ينبغي على فلسطين أن تفعل ذلك أيضاً، إذ إنها وقعت على معاهدة تابعة للأمم المتحدة تمنع هذه العقوبة. لكنها لا تزال تُطبق في قطاع غزة
فراس كيلاني – صحافي فلسطيني في BBC
كيف للفلسطيني أن يتحدث إل العالم اليوم والحقيقة في رام الله ليست ذاتها في غزة؟ هل ثمة فرصة أمام إعلام موضوعي بديل يشكل خياراً ثالثاً بعيداً عن سلطتي الضفة وحماس ينهض بمسؤوليات كادت أن تُنسى في خضم هذه الفوضى؟
ماجد كيالي – كاتب فلسطيني
حركة حماس انتقلت من العمليات التفجيرية إلى وحدة الطائرات الورقية، مروراً بالحرب الصاروخية وحرب الانفاق والمقاومة الشعبية. واضح أن محاولات تلك الفصائل، في تجربة “الكفاح” المسلح الفلسطيني، وطولها أكثر من خمسة عقود، لم تكن تصدر عن ادراكات موضوعية وواقعية لطبيعة الصراع ضد إسرائيل..
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني