فساد

درج
من المفارقات التي يجب التوقف عندها أن مصرف لبنان (البنك المركزي) وهو المالك الأول للثروة الوطنية يشكل أحد أكثر المؤسسات العامة إشكالية خصوصاً لجهة الشفافية
رامي الأمين – صحافي لبناني
تشبه اللوحة بلادنا المدمّرة، وتعكس بألوانها وشخصياتها واقعنا “المقصوف” بالفساد والجوع والسرقات وانتهاكات حقوق الإنسان. صارت اللوحة عالمية، وتعبّر عن جميع المدن التي يعاني أهلها من المآسي ومن الاحتضار الطويل. تشبه اللوحة بيروت. كما تشبه بغداد وحلب وجنين وصنعاء
شربل الخوري – صحافي لبناني
الانتخابات ربما تكون آخر محاولة لخصوم جبران باسيل داخل العائلة العونية، لتصحيح مسار “الورثة” التي حددها عون عام 2015. وهم، عبر الإنتخابات يحاولون، وعلى رأسهم نعيم عون أن يحصلوا على حصة ولو ضئيلة من “نعيم” ميشال عون الذي لم يعد اللبنانيين إلا بـ… جهنّم!
هلا نهاد نصرالدّين – فلوريان العبدي – ساندرا راسموسن
“هناك ظلم كبير في العالم… فالدول المتقدّمة تتحمل المسؤولية الكبرى عن تغير المناخ لأنها كانت تتطوّر على حساب المناخ لفترة طويلة، ولكن هذه الدول هي في الواقع الأقل عرضة للخطر”.
هلا نهاد نصرالدين – صحافية لبنانية
ليست المرّة الأولى التي يتبيّن فيها تورّط شركات أوروبيّة بصفقات مشبوهة في لبنان على حساب أموال اللبنانيين الذين تُردّ القروض من جيوبهم.
رامي الأمين – صحافي لبناني
في بحر طرابلس “كَبَسَ” الجيش المركب وأغرقه. قطع الطريق على أي فرار من “الجزيرة” اللبنانية التي تختفي منها أموال المودعين ورواتب الموظفين والكهرباء والمحروقات والطحين والخبز والمواد الغذائية، كما تختفي الآمال والأحلام وتختفي منها حتى الأوراق الثبوتية وجوازات السفر.
طارق اسماعيل – كاتب لبناني
نجيب ميقاتي ابن طرابلس، المدينة الأكثر تعبيراً عن البؤس في لبنان. لكنها بوجوده على رأس الحكومة تعطي مؤشراً عن التفاوت الهائل بين أحوال الشعب، وبين من هم في السلطة. أما العجز عن تقدير حجم هذا التفاوت، ففي مقابلة صورة قارب الموت مع يخت ميقاتي ما يُسعف العاجزين.
طارق اسماعيل – كاتب لبناني
أبرزت حادثة الصرفند الأخيرة التي شهدت اعتداء عناصر من “حركة أمل” على مرشحين من المعارضة معضلة أساسية في المسار الانتخابي الموعود في أيار (مايو ) القادم.
درج
أصوات الناجين من مركب الموت الطرابلسي الذي غرق أو أُغرق قبالة ميناء عاصمة الشمال اللبناني، ظهرت واضحة وقاطعة: “نحن هاربون من وجوهكم الكالحة، وسنعاود المحاولة حالما تحين الفرصة”.
محمد الباسم – صحافي عراقي
لم ينته تنظيم “داعش” في العراق. مازال يحصل على التمويل ومازال يمارس تحركاته في المناطق النائية
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني