fbpx

فرنسا

علي نور – صحافي لبناني
خرج الرئيس ميشال عون على اللبنانيين ليسأل عن مصير ملفات ساهم هو مع تيّاره في عرقلتها، أو إساءة إدارتها، لمصالح ماليّة أو سياسيّة معيّنة.
“درج”
“لقد أعدمت اليوم أحد كلاب الجحيم الذي تجرّأ على الازدراء بمحمّد”، هكذا عبّر عبدالله، الفتى الشيشاني الذي قطع رأس أستاذ التاريخ الفرنسي سامويل باتي، عمّا اعتبره إنجازاً له مرفقاً صورة رأس المدرّس ومهدّداً ماكرون “زعيم الكفّار”.
عبدالله حسن – صحافي سوري
إن كنت مهتماً بالدفاع عن الإسلام، فانظر إلى الطريقة التي يتم تسخير السياسيين له بها، راقب أردوغان كيف يهدد أمن العالم بالإسلام، أو الأزهر الذي يعيش في عالم موازٍ ولم يجرؤ على تجريم داعش (لأن لداعش نصوصها داخل القرآن)… هل سمعت أحداً منهم يقول: دع الدين للأفراد وتعال نبني الدولة للجميع؟ هل يجرؤ حاكم منهم على قول ذلك؟
خالد منصور- كاتب مصري
التعليقات التي ستحاصرنا في الأيام القليلة القادمة ستنشر مزيداً من الدخان وتمنح مزيداً من الرصاص والسيوف للحمقى على الجانبين، وستهمش اكثر فأكثر أي حوار عاقل حول ظاهرة مهمة لا يتعين ابداً التقليل منها ومن خطرها كما يذهب البعض.
إيلي عبدو – صحافي سوري
محجبات الغرب محاصرات بين يمين، ينمّطهن في عقيدة دينية بمفعول سلبي، طبقاً لحالة بوجيتو، وبين إسلام عربي ينمّطهن في عقيدة دينية بمفعول إيجابي…
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
فرنسا انضمت إلى نادي الدول المتآمرة على المقاومة! وهذه الدول، لكثرتها، وضعتنا أمام استحقاقات تَصعب مواجهتها في ظل هذا الفشل الرهيب الذي ترافق مع إدارتنا هذه المواجهة.
إيلي عبدو – صحافي سوري
حصر الاستعمار بين الشر المطلق والخير المطلق، يحيلنا نحن شعوب هذه المنطقة، إما إلى “مقاومين” و”شهداء” أو “مستسلمين”، و”منبهرين” بنماذج يقدمها لنا الخارج.
أحمد عيساوي – كاتب لبناني
خطوة الاحتفال في ذكرى قيام الجمهورية الثالثة التي أحيتها فرنسا هذه السنة بدعوة استثنائية من الرئيس ماكرون توّجهت بخطاب مثير للجدل في البانتيون، تناول ممكنات استمرار الجمهورية الخامسة ومعاني المواطنة التي يحملها كل فرنسي اليوم.
أحمد عيساوي – كاتب لبناني
الكفر والبذاءة والسخرية جوهر شارلي، نتّفق معها أو نختلف، نحبّها أو نبغضها، لكننا ندافع عنها ضد المتأتئين والمترددين في معركة الحريات.
عليا ابراهيم – صحافية وكاتبة لبنانية
بدا ميشال عون معنياً بقضية واحدة تخصه وحده، مظلوميته هو وتياره وصهره وعائلته. بدا رئيساً لبلد يتهيأ للموت في مناسبة بلوغه المئة من عمره. ضحالة لبنان هذه هي التي سمحت لنجم ماكرون أن يسطع …
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني