fbpx

عنصرية

سامر مختار- صحافي سوري
“بالنسبة إلينا كسوريين لا يوجد أي ضمانات للمستقبل في تركيا، نحن لا نستطيع الحصول على جنسية هنا مثلاً، وهناك خوف دائم بأن يحدث أي شيء يهدد وجودنا، كأن يجري ترحيلنا على دفعات إلى الشمال السوري”
همبرفان كوسه- صحافي كردي سوري
جريمة مقتل سبعة أفراد من عائلة كردية في تركيا عمّقت مشاعر الغبن التاريخي بحق كرد تركيا الذين تعرض أفراد وناشطون منهم لسلسلة استهدافات واغتيالات مؤخراً.
وائل توفيق – صحافي مصري
الثقل التي كان يمنحه شيكابالا لفريقه على أرضية الملعب، استفز جمهور “الأهلي” المنافس التاريخي، لذا لجأوا لتحطيمه معنوياً ونفسياً بـ”التمييز والعنصرية وانتهاك العرض” في غالبية مبارياتهم، داخل مصر وخارجها.
طارق اسماعيل – كاتب لبناني
المسيحيون الذين حطموا آليات نقل الناخبين السوريين، معلومو الانتماء، وهم تماماً مسيحيو الأنتي – باسيلية، لكن هؤلاء على الأرجح ضحايا نفسيين للمآل الراهن الذي وصلت إليه الحرب في سوريا…
ترجمة – هآرتس
ينقسم هؤلاء المتعطشون للدماء إلى مجموعتين: خبراء الأمن المخضرمين والعنصريين. وهم يغمرون البرامج التلفزيونية والإذاعية والشبكات الاجتماعية بأعداد كبيرة وغفيرة …
“درج”
“كان خروجنا من المخيم صعباً، لكن البحث عن مكان نلجأ إليه كان أصب”. وجوه اللاجئين وحدها تقول الكثير، فيما أفواههم وألسنتهم صامتة.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
لقد طافت النفايات ووصلت إلى المنازل يا سيد افرام، وصار الجرذ في شوارع بيروت بحجم الخاروف، وكل هذا لم يحد من عزيمتك “الوطنية” ولم يفض بك إلى الشك بـ”تاريخك” الذي لا يشوبه مشهد جرذ واحد!
إيلي عبدو – صحافي سوري
مشاركة “القوات اللبنانية” الذي يمثل المنطقة سياسياً في حفلة الريفية المستعادة، بالصمت عن الانتهاكات ضد النازحين، والدعوة لتفتيش منازلهم، يؤكد أن هذا الحزب، جزء من مناخ قيمي لا يساير جمهوره شعبوياً فقط، بل يتقاطع معه…
فيليكس ماركارت – صحافي وكاتب فرنسي
أشيد بتعلق الفرنسيين بحرية التعبير، لكني أُشكك في حقيقة أنهم ملتزمون بها أكثر من بقية البشر.
إيلي عبدو – صحافي سوري
جريمة نيس وما سبقها وما سيتلوها، جرائم ستُستقبل بوعي ممانع محصن تجاه أسئلة التصادم بين منظومتين للقيم، والبحث عن تسويات بينهما…
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني