علي حسن خليل

مريم سيف الدين – صحافية لبنانية
بررت الخزانة الأميركية قرارها بأن من” وردت أسماؤهم إما حولوا أموالاً إلى خارج لبنان أو أنهم متورطون بصفقات بالتراضي وبهدر المال العام وغير ذلك، وعليه فلتتخذ النيابة العامة التمييزية والمالية الإجراء القانوني إما لإنصاف هؤلاء بحال لديهم تبرير وإما لإنصاف الشعب اللبناني”.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
اليوم صار بين أيدينا رقم يمكن أن نركن إليه، وأن نتوجه به إلى من تجب مساءلته. والقول إن أرقام وزارة الخزانة الأميركية لها وظائف سياسية لا يكفي لكي نشيح بأنظارنا عنها، فعلى من يوجهنا لعدم تصديقها أن يضع أمامنا الحقائق التي يعرفها.
رامي الأمين – صحافي لبناني
هي صفعة دموية استباقية من “حزب الله” للعدالة، حتى لا يفكّر القاضي بيطار باستكمال ما بدأه، وإلا فإن دماً كثيراً سيسيل في المستقبل.
طارق اسماعيل – كاتب لبناني
المشهديات الثلاث صارت راسخة في مخيلتنا، وإن حاول أبطالها تدارك وقعها، كأن يحذف علي عباس تغريدته لاحقاً، أو يطلُّ علينا الشيخ ياسر عودة مبرراً بالنفي ما وثقته الصورة…
ميريام سويدان – باسكال صوما
“أخي كان بعيداً من الموت، هم استدعوه إلى هناك ليطفئ الحريق، لقد قالوا له تعال لتموت…”. تخوّف أهالي الضحايا من دوامة المماطلة واضح، إلا أنهم عاجزون حالياً عن اتخاذ أي خطوة للضغط على المعنيين…
“درج”
انهم عصابة، وغير خَجِلون بهذا، وما يذهلهم هو أن ثمة من يوهم نفسه بحقيقة أن وصفهم بعصابة قد يخلف بهم شعوراً بالإهانة! لكن ما العمل حيال هذه المعادلة؟
علي نور الدين – صحافي لبناني
يمكن ربط التعقيد الذي بدأ يظهر من جديد في ملف التدقيق الجنائي بما نشهده اليوم من تحريك لملفّات الحاكم الماليّة في محاكم سويسرا، والتي بات البعض يربطها باتجاه أوروبي مستجد وحاسم…
باسكال صوما – صحافية لبنانية
يبدو أن رهاب الحصانة قد بدأ ينكسر، وهذا أول الغيث في محاسبة المسؤولين ليس عن جريمة المرفأ وحسب، بل أيضاً عن جرائم كثيرة كنهب أموال اللبنانيين والصفقات المشبوهة التي تفوح رائحتها من الإدارات العامة والمؤسسات والوزارات.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني