طهران

ديانا مقلد – صحافية وكاتبة لبنانية
سوريا اليوم هي محمية روسية، والأسد ليس أكثر من دمية بيد موسكو تارة وطهران تارة أخرى.
“درج”
خاضت السعودية وإيران نزاعات بالوكالة في كل من سوريا، ولبنان، والعراق، وصولاً إلى اليمن وساحل الخليج. فما مصير هذه النزاعات وكيف ستترجم في الساحات المفتوحة في الصراع بين البلدين؟
هوشنك اوسي – كاتب وصحافي كردي سوري
عام 2023 ستطوي تركيا قرناً من السنوات على إعلانها كجمهوريّة، ومساحتها الجغرافيّة تزداد. والفضل في ذلك، سواء بشكل مباشر أو بغيره، لعبدالله أوجلان وحزبه العتيد، الذي تأسس سنة 1978 كي يحرر كردستان من الاحتلال التركي ويقلل من مساحة تركيا، وإذ به يزيد من مساحة الاحتلالات التركيّة في سوريا والعراق، وربّما في إيران، لاحقاً.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
هذه الزيارات هي وقائع تعري حقيقة الصراع، وتضعنا أمام مشهد لا علاقة له بغير مصالح أنظمة لا يعنيها سوى حماية مصالحها، ومواصلة قمعها شعوبها.
رامي الأمين – صحافي لبناني
فيما كان مسلّحون “مجهولون” (طبعاً!) يمطرون صالون آية صبرا بالرصاص، كان مستشار الأمن القومي الإماراتي طحنون بن زايد قد غادر ضاحية بيروت الجنوبية قبل ساعات، وحطّ في طهران للقاء مستشار الأمن القومي الإيراني الأدميرال علي شمخاني. وكان لا يزال متنكّراً بالثياب “المكشوفة” نفسها. 
بادية فحص – صحافية وكاتبة لبنانية
“لم أعرف أين كنت في ليلة اعتقالي الأولى، لا أتذكر ما حدث، ولا أعرف ماذا فعلت كي أخطف بهذه الطريقة المرعبة، ولم يقدم لي أحد أي تفسير”…
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
الفرز سيصبح أوضح بعد قليل من الوقت. اللعب في المساحات الغامضة سينحسر، والمواجهة ستفرض مزيداً من الشروط على الشركاء وعلى الخصوم…
حازم درويش – كاتب وصحافي سوري
قاتل لقمان هو قاتلنا نحن على الحقيقة والمجاز. نحن حصراً، وقبل كلّ الآخرين، لأنّنا تجرّأنا على طلب الحرية، على الحلم بها والسعي إليها، كما لقمان.
بادية فحص – صحافية وكاتبة لبنانية
لن يكون هناك رد إيراني على اغتيال فخري زاده، بمستوى اغتيال فخري زاده، لأن الاختلاف حول طبيعة الانتقام وزمانه ومكانه وجدواه، سوف يتحول إلى خلاف سياسي داخلي.
بادية فحص – صحافية وكاتبة لبنانية
تمكنت نسرين ستوده، على مدى عقدين من الزمن، من أن تكون المحامية الأكثر إزعاجا للسلطات الأمنية والقضائية على صعيد محلي، والأكثر إحراجا للسلطة السياسية لبلادها على صعيد عالمي.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني