fbpx

طهران

بادية فحص – صحافية وكاتبة لبنانية
“لم أعرف أين كنت في ليلة اعتقالي الأولى، لا أتذكر ما حدث، ولا أعرف ماذا فعلت كي أخطف بهذه الطريقة المرعبة، ولم يقدم لي أحد أي تفسير”…
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
الفرز سيصبح أوضح بعد قليل من الوقت. اللعب في المساحات الغامضة سينحسر، والمواجهة ستفرض مزيداً من الشروط على الشركاء وعلى الخصوم…
حازم درويش – كاتب وصحافي سوري
قاتل لقمان هو قاتلنا نحن على الحقيقة والمجاز. نحن حصراً، وقبل كلّ الآخرين، لأنّنا تجرّأنا على طلب الحرية، على الحلم بها والسعي إليها، كما لقمان.
بادية فحص – صحافية وكاتبة لبنانية
لن يكون هناك رد إيراني على اغتيال فخري زاده، بمستوى اغتيال فخري زاده، لأن الاختلاف حول طبيعة الانتقام وزمانه ومكانه وجدواه، سوف يتحول إلى خلاف سياسي داخلي.
بادية فحص – صحافية وكاتبة لبنانية
تمكنت نسرين ستوده، على مدى عقدين من الزمن، من أن تكون المحامية الأكثر إزعاجا للسلطات الأمنية والقضائية على صعيد محلي، والأكثر إحراجا للسلطة السياسية لبلادها على صعيد عالمي.
محمد خلف – صحافي عراقي
تعي طهران أهمية موقع البلقان الاستراتيجي كونه يوفر لإيران نقطة عبور إلى وسط أوروبا وغربها، ما يشير تعبير المراقبين إلى أن “طهران عملت بهدوء على جعل تلك المنطقة مسكونة بأشباحها عبر العقود الثلاثة الماضية، وكأنها كانت ترتِّب أوراقها في غفلة من أوروبا ووكالات استخباراتها.”
بشار الحلبي – باحث أكاديمي لبناني
للانتخابات في إيران طعمها الخاص، فهي غالباً ما تضفي شرعية ديموقراطية صورية لنظام أتوقراطي، خصوصاً أن النظام كان حول المشاركة في أي انتخابات، استفتاءً على شعبيته وشرعيته، يتباهى بها أمام العالم.
بادية فحص – صحافية وكاتبة لبنانية
يبدو النظام الإيراني مرتبكاً حيال الاحتجاجات وردود الفعل، لذلك وللمرة الأولى أوعز على ما يبدو إلى إعلامه الرسمي بنقل وقائع الاحتجاجات
درج
الأرجح أن رد طهران لن يكون وشيكاً، لا بل أن عبارة “المكان والزمان المناسبين” توحي بأن لا رد الآن، لكن طهران تجيد الاستثمار في “الجفلة” التي يُحدثها الخوف من ردود الفعل.
ترجمة – Foreign Policy
في منتصف الحرب العالمية الثانية، أصبحت طهران ملاذاً لكل من اللاجئين اليهود والبولنديين الكاثوليك الذين نزحوا من آسيا الوسطى الخاضعة للسوفيات آنذاك… هنا حكايات ووقائع من تلك الحقبة.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني