طرابلس

حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
فعلها أهل طرابلس اليوم. صححوا خطأ رهيباً كان يثقل على مشهد عمران الفقراء في المدينة. صور السياسيين الأغنياء التي كانت منتصبة على منازل الفقراء أزالها اليوم أهل المدينة المنتفضة.
عليا ابراهيم – صحافية وكاتبة لبنانية
ست ساعات المدة الزمنية بين بيروت وطرابلس في زمن الثورة. ست ساعات غيرت كل شيء، جعلت الرقص ممكناً حتى قرب تمثال قلعة المسلمين.
صهيب أيوب – صحافي وكاتب لبناني
من يقزم حال هذه الثورة باعتبارها رقصاً، فهذا يستحق الطبقة التي حكمته. الثورة في لبوسها الفرح، لغة وخطاباً وصورة وصوتاً، قدمت حكمتها من خروج الناس إلى التغيير بروح التمرد والأمل، متفهمة الظروف والنتائج التي إن حكمها السلاح والغضب والنار، إلى أين سيؤدي هذا الأمر؟
باسكال صوما – صحافية لبنانية
نزلت طرابلس إلى ساحة النور أو ساحة الله، وحول كلمة “الله” غنّى الطرابلسيون وجعهم ورقصوا رقصة الطيور المذبوحة. إنه شكل من أشكال الصلاة، وشكل من أشكال استمالة الحياة وانتزاع الأمل من فم ماحقيه.
ايلي قصيفي – صحافي لبناني
ثمّة مهن يتقنها أبناء المدينة وهي ذات قيمة مهنية وفنية، إلّا أنّها وعلى رغم ذلك قليلة الشهرة ولا يعرفها إلا قلائل، منها صناعة الأحذية يدويّاً، والأهم والأبرز منها صناعة الطقم الرجالي يدوياً أيضاً.
صهيب أيوب – صحافي وكاتب لبناني
لعل أبرز خطاب أفرزته قضية مطامر النفايات وتحديدا مطمر تربل في الشمال أنها أعادت لغة طائفية فجّة، بقول يطلق بالعلن لا بالسر وعلى “فيسبوك” و”تويتر”: “زبالة النصارى عند الإسلام”.
حازم الأمين- عليا ابراهيم
على ضفة أخرى من هضبة باب الرمل، يقع منزل والد الانتحاري عبد الرحمن مبسوط. يستقبلك والده عارضاً شريط فيديو على هاتفه يظهر فيه يوسف وهو يرقص. ويسأل الوالد، كيف لشخص كان يرقص قبل أشهرٍ من تنفيذ العملية، أن يُقدم على ما أقدم عليه؟
عليا ابراهيم – صحافية وكاتبة لبنانية
قبل أن تصبح “قلعة المسلمين”، كانت طرابلس مدينة أكثر لطفاً
صهيب أيوب – صحافي وكاتب لبناني
لأن أقدار طرابلس واقعة لا محالة تحت أيدي زعاماتها وصبيانهم، فإن القدر جعل من “زهرة أهل السنة” النائب ديما جمالي، واحدة من أبرز وجوهها السياسية اليوم
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
المسارعة للقول إن مبسوط “ذئب منفرد” ينطوي على ميل إلى طرد احتمالات الشر المتولدة عن تعاملنا حكومة وجماعات، مع حقيقة ثقيلة مقيمة في طرابلس وفي ضواحيها.
ساندي الحايك – صحافية لبنانية
أمس، ضرب الإرهاب مدينة طرابلس. أحرق إرهابي سيارة لقوى الأمن الداخلي كان فيها زملاء أخي… لا أحد يعرف ماذا حصل في قلبي عندما عرفت أن سيارة لقوى الأمن تعرَضت لهجوم، لا أحد يعرف ماذا يعني أن يكون للواحد أخ دركيّ، إلا من عاش ذلك…
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
صورة “الرجل الأغنى معلقة على بيت الرجل الأفقر” هي الأكثر تمثيلاً لمرحلة الاختناق في لبنان، ذاك أن صاحبها المبتسم حين التقطت صورته لم يكن يعرف أين سترتسم تلك الابتسامة، والمفارقة الهائلة التي ستخلفها.
ساندي الحايك – صحافية لبنانية
هل سبق أن رأيت طرابلس من فوق؟ هل راقبت سطوحها ذات مرّة؟ تلك المساحات المشرّعة نحو السماء تعجّ بحياة تختلف عن تلك التي اعتاد عليها السكان “تحت”..
باسكال صوما – صحافية لبنانية
سألتها قبل أن نذهب عما يمكن أن أرتديه لسهرة الليلة، إنها المرة الأولى التي أسهر فيها في طرابلس. لم يحدث أن تقابلنا ليلاً. كانت لقاءاتنا تحدث نهاراً في الضجيج الكثيف. لكن طرابلس تُحَب في كل الأوقات…
ساندي الحايك – صحافية لبنانية
علاقة طرابلس بالسينما لا تشبه أي مدينة أخرى. تفوّقت عاصمة الشمال على بيروت لجهة عدد صالات السينما وأحجامها وتصاميمها، إلا أن الهَجر أنهى عقوداً من الانسجام، فلم تعد طرابلس مركزاً للثقل الثقافي ولم تعد السينما العربية نافذةً للانفتاح والإبداع، ومنذ ذاك الحين والصالات تقفل أبوابها تباعاً.
باسكال صوما – صحافية لبنانية
“-وحين يكون دفنٌ، ماذا تفعلون؟ إلى أين تذهبون؟ -نساعدهم في الدفن… ونلعب”. أمسك شادي (7 سنوات) يد صديقه عبد الرحيم وجلسا على أحد التوابيت الكثيرة التي هناك، منتظرين التقاط صورة لهما.
صهيب أيوب – صحافي وكاتب لبناني
لطرابلس ليلٌ باهرٌ كما المدن المتوسطية الخاسرة. ومدينتي التي أكتب عنها عاشت خساراتها على دفعات ولم تنج منها حتى هذه اللحظة.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
حين قررت نور أن تلتحق بزوجها بلال النعمان في الرقة وأن تصطحب معها طفليها، تولت والدة بلال إيصالها إلى مطار رفيق الحريري الدولي. ووالدة بلال لم تتولى هذه المهمة لأنها مؤمنة بخطوة ابنها مغادرة طرابلس والإلتحاق بـ”داعش”، بل لأنها تعتقد أن الزوجة يجب أن تكون حيث يكون زوجها…