fbpx

صحيفة تشرين

يوسف بشير – كاتب عالمي كوني
“فهل نحن عرب؟” يتساءل المقال، ثمّ يجيب بالتالي: “نعم ولا. نعم: لأنّنا نتكلّم العربيّة ويجمعنا التاريخ بالعرب، وطوال عقود ظلّت دمشق قلب العروبة النابض. ولا: لأنّ كثيرين من العرب تآمروا علينا، بينما الحليف الإيرانيّ الذي وقف معنا بصلابة لا يستهويه هذا الكلام عن العرب والعروبة، كما أنّ الأصدقاء الروس يشاركون الأصدقاء الإيرانيّين استياءهم من هذا القاموس”.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني