fbpx

رمضان

أحمد عابدين – صحافي مصري
في كل موسم رمضاني، تحتل الدراما زاوية الاهتمام والسجال خصوصاً حين تعكس الأعمال الفنية قضايا إشكالية اجتماعياً وسياسياً. ودراما هذا العام لم تكن أقل جدلية خصوصاً لجهة الشق السياسي وتحديداً الموقف من إسرائيل.
لينا الغول – أستاذة مسرح لبنانية
ما شهدناه نحن المتفرجين في دراما 2019 استعراض وبهرجة بصرية مبالغ بها كانت نتيجتها فشل في اقناع المشاهدين بصدق المشهد أو بصدق الأداء. وكأنه كرنفال أقنعة بحيث أطلت علينا ممثلات بوجوه حادة الملامح والألوان وكأنهن تخلين عن وجوههن ووضعن أقنعة جامدة.
أحمد زكريا – صحفي مصري
الدراما الرمضانية لهذا العام تطرح أسئلة كثيرة حول واقع الدراما التلفزيونية في مصر، وانخفاض عدد المسلسلات المنتَجة، وغياب النجوم الكبار، وتكرار اسم شركة واحدة تقريبـاً تنتج أكثر من نصف مسلسلات رمضان 2019، ما يصنع نموذجـاً جديداً للاحتكار في مصر، تخططه الدولة وتنفذه شركة من القطاع الخاص.
مايا الحاج- صحافية لبنانية
لا شك في أنّ الموسم الرمضاني الحالي يُكرّس ثنائية البطل السوري والبطلة اللبنانية أكثر من أيّ موسم آخر. هذه المرّة، لا تقتصر هذه الثنائية على مسلسل واحد أو اثنين، وإنما تتوزّع على خمسة أعمال أساسية من الأعمال المشتركة، هي: “الهيبة”، ” خمسة ونص”، “الكاتب”، “دقيقة صمت”، “صانع الأحلام”
مايا الحاج- صحافية لبنانية
بعد مواسم درامية رمضانية سابقة انشغلت بالقضايا العامة، يأتي الموسم الجديد خالياً من أي ملمح سياسي. تبدو الأعمال محدودة في خياراتها السياسيّة، إلا بما يعكس أمزجة الأنظمة الحاكمة…
جاد شحرور – صحافي لبناني
من المفترض أن الإعلان حمّل مشكلة القدس للمجتمع الدولي، من دون أن يُفسر لنا علاقة الرئيس الكوري الشمالي بهذا الهم من جهة، ومن جهة أخرى يبدي الشريط حيادية حيال موقع بوتين من “مركب الموت!” ومن المجزرة السورية، عدا أنه يُغفل ذكر بشار الأسد، على الأقل كطرف نزاع…
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني