ذبيح الله مجاهد

ترجمة – Washington Post
نعم، تغيَّرت “طالبان” بالفعل: فقد صارت أكثر براعة في توظيف الإعلام الغربي للترويج لأجندتها. أما الواقع في شوارع كابول فيروي لنا قصة مختلفة…
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني