خالد سعيد

هاني محمد – صحافي مصري
امتدت صرخات خالد سعيد، التي سبقت غروبه الأخير، إلى جميع أرجاء مصر، وكانت نقطة تحوّل في حياة كثيرين أدركوا أن نهايتهم ربما تكون شبيهة بنهايته، لأن حياته كانت شبيهة إلى حد كبير بحياتهم ، فقد سُرق منه الأمل والمستقبل أولاً، ثم سُرقت حياته بالكامل.
إيمان عادل- صحافية مصرية
مصطلح هجرة يصعب إطلاقه على نموذج كنموذج عائلة خالد سعيد وكل المعارضين السياسيين ممّن اضطروا إلى مغادرة مصر بلا رجعة، فالوصف الأقرب إلى الواقع ليس الهجرة بل التهجير المبطّن. وهذا التهجير لا يشمل عائلة أو أشخاصاً فقط، بل تهجير لكل الكلمات المرجعية التي تحيل إلى الثورة وذكرياتها ومطالبها…
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني