حمص

زياد ماجد – كاتب وأستاذ جامعي لبناني
قد يكون عبد الباسط الساروت الرجل الأكثر تجسيداً لمسار الثورة السورية في بهائها وارتجاليّتها وفي هنّاتها وتعرّجاتها، وصولاً الى نهاياتها التراجيدية.
ديانا مقلد – صحافية وكاتبة لبنانية
حقاً لماذا لم يتغير شيء؟ إنه السؤال الذي يؤرقنا جميعاً كصحافين كنا نعتقد أن نقل القصص الحية عن معاناة الناس وموتهم المروع، كفيل بإيقاظ العالم من سباته وإيقاف الدم والنار. على الأقل هكذا اعتقدت ماري كولفين
حازم صاغية – كاتب لبناني
ما جدّ مع ساعات الفجر الأولى ليس “عدواناً” على سوريّا، كما يقول الممانعون. فالروس والإيرانيّون موجودون قبل الغربيّين هناك، وردع نظام قاتل لشعبه، بالكيماويّ وبغير الكيماويّ، ليس عدواناً على سيادة وطنيّة لم يكفّ نظامها عن انتهاكها. لكنّه أيضاً ليس “تحريراً”..
محمد فارس
توقّف عثمان اسماعيل عن التدرّب على آلته الموسيقية، حين بدأ يحضّر للشهادة الثانوية، والتحق عام 2002 بالكلية الحربية في مدينة حمص، وتخرج منها عام 2005 برتبة ملازم أول.