fbpx

حماس

ماجد كيالي – كاتب فلسطيني
شي محزن ويبعث على القهر حقاً أن ستة أشخاص لم يجدوا حركة وطنية قادرة على احتضانهم وتوفير الأمان لهم، هذه فضيحة لحركة وطنية لها من العمر قرابة ستة عقود.
“درج”
في اليوم السابع للقصف المكثّف على غزة، بلغت الحصيلة الإجمالية للضحايا 197، بينهم 58 طفلاً و34 امرأة، بينما بلغت حصيلة الجرحى 1230 جريحاً، هنا صور من القطاع المحاصر.
ديانا مقلد – صحافية وكاتبة لبنانية
كل مظاهر الشرور في الأيام الأخيرة بين غزة واللدّ والقدس هو انفجار حتمي لاحتلال مستمر لأكثر من 70 عاماً. لا طريقة لتجميل الأمر أو القفز عن هذه الحقيقة التي غذتها ونمّتها عقود من الفصل العنصري والتمييز وتصاعد اليمين الفاشي.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
إنها اللحظة التي لطالما كابدها الفلسطينيون طوال مسار مأساتهم مع الاحتلال، ومع موظفي قضيتهم على طاولات مفاوضات لا تمت لمصالحهم ولظلامتهم مع المستوطنين بصلة.
مصطفى إبراهيم – حقوقي فلسطيني
ما يحصل هو سياق تاريخي من التدمير الذاتي وإدراك تخلي الأنظمة العربية عن القضية الفلسطينية، متمثلاً بالتراخي وعدم القدرة على التواصل مع العمق العربي.
جمانة عماد – صحافية فلسطينية
على رغم أن هذه القضية أُغلقت منذ عام 2016، إلا أن السلطة تتخذ منها ذريعة لمحاسبة المخرج الفلسطيني عبدالرحمن ظاهر على منشوره الأخير الذي يدافع فيه عن وطنه فلسطين.
ماجد كيالي – كاتب فلسطيني
إن تراجع مكونات الحركة الوطنية الفلسطينية، إزاء العشائر، هو دلالة على تآكل مكانتها في المجتمع الفلسطيني في الداخل والخارج، تبعاً لتراجع دورها في المجتمع وفي الصراع ضد إسرائيل، وهو نتاج تهميشها “منظمة التحرير”، بعد تحولها إلى سلطة.
مصطفى إبراهيم – حقوقي فلسطيني
صحيح أن الوباء أوقع دولاً كبيرة في أزمات اقتصادية وما يعيشه الفلسطينيون الآن هو نتاج السياسات الخاطئة والخضوع لأصحاب المصالح
مصطفى إبراهيم – حقوقي فلسطيني
أزمة حكومة حماس في غزة أنها لا تملك الإمكانات المطلوبة لمواجهة الكوارث والأزمات، إضافة إلى المبالغة والحرص على إثبات أن غزة خالية من “كورونا”، وما يهمهما إظهار أن غزة المدينة الفاضلة.
ماجد كيالي – كاتب فلسطيني
بعد أكثر من نصف قرن، آلت الحركة الوطنية الفلسطينية إلى نظام يشبه الأنظمة التسلطية العربية، بل باتت بمثابة سلطة تحت الاحتلال.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني