fbpx

حقوق المرأة

هبة أبوطه – صحافية أردنية
“كل شي عنا عيب. عيب تطلقي في المجتمعي القروي، عيب تشتكي على زوجك بالذات إذا كان ابن عمك وعيب ما بعرف إيش. لازم الوحدة تاخد قرارها قبل ما تضيع حياتها وحياة أطفالها. أنا مش بس حياتي ضاعت كمان حياة أطفالي ضاعت…”.
مايا العمّار- صحافية لبنانية
النسويّات اللّواتي اعتدن أن تُكال لهنّ أشنع الأوصاف وأتفه النكات هنّ اللواتي سيدافعن عن نينا حين يقع الظلم عليها ولا يساندها لا المجتمع ولا القضاء، أو حين تصطدم بصدأ المحاكم المدنيّة والدينيّة وإجحافها.
حسين الوادعي – كاتب وحقوقي يمني
“دين العدالة لا دين المساواة”، استخدم هذا الشعار كمحاولة دفاعية لتبرير السياسات التمييزية في بعض التشريعات تجاه المرأة وبخاصة في الميراث والشهادة والزواج والطلاق والسفر، وتجاه الأقليات في الحقوق المدنية والسياسية.
لجين سليمان ومحمد الواوي – صحافيان من سوريا
في سوريا، من أراد الزواج بمسلمة وهو مسيحي أو من ديانة أخرى، يكون أمام خيارات جميعها صعب…
مناهل السهوي – كاتبة وصحفية سورية
لم أستطعْ فعلَ شيء لها، تابعتُ طريقي بعد أن ضربها على رأسها بقوّة وسط الشارع حتى كادت تقعُ أرضاً، كانت في الثالثة أو الرابعة عشر من العمر، لم تجرؤ على رفعِ رأسها بعدما ضربها مردداً: “ياكلبة”.
إيلي عبدو – صحافي سوري
لا تكاد تفصح امرأة عربية عن تعنيف تعرضت له من زوجها أو أحد أقاربها حتى يواجه افصاحها بالتشكيك بالرواية، والتبرير للمعنف.
مناهل السهوي – كاتبة وصحفية سورية
لماذا هذا الوقت ولماذا الآن تحديداً تتجرأ النساء على فضح المتحرشين ومؤيدي تعنيفهن؟ حدث ذلك لأن النساء غاضبات واكتفين من انتظار القانون والحماية.
سمر فيصل – صحافية سعودية
كان جلياً أن خيارات امراة شابة كانت مثار انتقاد وتهديد بل وترحيل قسري كان يمكن ان يعيدها الى حياة لا تملك فيها حريتها. المفارقة أن السلطات القطرية لم تشعر أن القضية تستدعي منها أي تعليق أو انتباه.
إيمان عادل- صحافية مصرية
ما حصل من حكم على الشابتين حنين حسام ومودة الأدهم دق ناقوس الخطر في المجتمع المصري وأعاد طرح أسئلة عن مدى حق المجتمع في انتهاك حرية المرأة وخصوصيتها وجسدها…
يارا طرابلسي ولينا أبو حبيب – باحثات في شؤون الجندر
نظراً لعمليّات الاستغلال المنتشرة في قطاع الاقتصاد غير الرسميّ وقطاع الخدمات، فإنّ النساء اللواتي يحصلْن بالفعل على أجور ضئيلة مقابل عملهنّ، أصبحن أكثر عرضة لأنْ يُحرمْن أجورَهنّ ويتوقّع منهنّ أنْ يعملْن مجاناً، إنْ لم يتمّ تسريحهنّ على الفور.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني