fbpx

حزب الله

باسكال صوما – صحافية لبنانية
“حالة الاحتقان التي وصل إليها الأهالي، جعلت المعركة قريبة، وكأن الجميع كان مستعداً للقتال، نتيجة وصاية السلاح وتحكّمه بمصائر المواطنين”.
نور سليمان – صحافية لبنانية
يتم إجلاؤنا إلى داخل إحدى مناطق بعيداً من خطوط الاشتباك. ينتشر فيها المسلحون المدججون بالغضب والطائفية. ننتظر ايماءة منهم لكي نجتاز الشارع. ايماءة بسيطة منهم تكفي لمنحنا فرصة للبقاء على قيد الحياة ليوم إضافي. أو ساعات.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
القانون يبقى تفصيلاً يمكن تجاوزه أمام حقائق “السلم الأهلي”. وقصة “السلم الأهلي” لطالما لجأ إليها “حزب الله” لتدبير إحكامه الإمساك برقابنا!
طارق اسماعيل – كاتب لبناني
ما كان استعصاءً في القضاء والسياسة، صار ممكناً بالدم، وهو استعصاء كانت لتتدرج فصوله بين مقاطعة وزراء “حزب الله” و”حركة أمل” لحكومة ميقاتي، أو استقالتهم منها.
رامي الأمين – صحافي لبناني
هي صفعة دموية استباقية من “حزب الله” للعدالة، حتى لا يفكّر القاضي بيطار باستكمال ما بدأه، وإلا فإن دماً كثيراً سيسيل في المستقبل.
شربل الخوري – صحافي لبناني
هي إذاً حسابات انتخابية-طائفية تدفع بالعونيين إلى الصمت وعدم مهاجمة البيطار، كما أن هيمنة “حزب الله” على الدولة والرئاسة من جهة أخرى تمنعهم من دعم القاضي بيطار فيما لو أرادوا ذلك.
طارق اسماعيل – كاتب لبناني
عون رئيساً للجمهورية هو ما يجعل يوماً كالثالث عشر من تشرين الأول/اكتوبر يفضي إلى فكرة تقول إن الهزيمة ليست بالضرورة نهاية، وهي في الحالة العونية شكلت بداية جديدة للطموح الذي أجلت مفاعيله تلك الهزيمة.
نبيل مروة – موسيقي لبناني
لم نكن نحن المواطنون اللبنانيون لنصدّق ان كل هذه المآسي ستحدث لنا يوماً ما. وقد يكون في عدم التصديق هذا عُطباً ما أصاب عقولنا فعطّل القدرة على التخيّل والتوقُّع.
رامي الأمين – صحافي لبناني
يجمع الصدر في “خلطته” اللبنانية جميع مكوّنات السلطة التقليدية التي ثار بوجهها اللبنانيون. وهو، في الحالة العراقية، يجمع المكوّنات نفسها التي تفوح منها، في حال دمجها، رائحة لا يستسيغها أنف: السلاح والاصلاح.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
البيطار ليس “وهابياً”، وخطاب تخوينه لم ينجح بعد بصياغة علاقة بينه وبين “السفارات”، كما أن المواجهة ليست جزءاً من مواجهة مذهبية إقليمية، فالانتقال في خطبة نصرالله من مهاجمة القاضي إلى توجيه التحية إلى عبد الملك الحوثي ستجعل الخطبة أقرب إلى لغة أفلام الخيال اليابانية.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني