جسر الرئيس

كارمن كريم – صحفية سورية
الصور تشي بمكر النظام عن طريق إحضار معتقلين بصحة جيدة إلى حد ما عكس المعتقلين الذين أطلق سراحهم سابقاً والذين بدا عليهم الإرهاق والضعف الشديد، إلا أن النظام وقع في خطأ جديد وهو أن بعض المعتقلين كانوا مراهقين وهكذا أثبت، من دون قصد ربما، أنه يعتقل الأطفال ويعذبهم في سجونه.
صهيب الأحمد – طبيب سوري
من يعرف هذه المنطقة لا يحتاج أن يسأل ما المشكلة، فهو أحد “النشالين” الذين يتصيدون في الزحام لسرقة أجهزة الخليوي من أصحابها، ولأننا تحت جسر الرئيس فهذه هي الطريقة المتبعة هنا لمحاسبة اللصوص على أفعالهم، فمتى يأتي يوم حساب اللصوص الحقيقيين؟
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني