fbpx

جرائم حرب

ريد مطر – صحافية مصرية
“موجة التهجير الضخمة في رفح استمرت حتى منتصف 2016 وقبل نهاية العام نفسه، تحولت رفح مدينة أشباح، إلى جانب 8 قرى في محيط الشيخ زويد تحولت هي الأخرى قرى للأشباح.”
أحمد الأحمد – صحافي سوري
بعد صدور هذا الحكم الأول من نوعه، طُرحت أسئلة جدلية حول المرحلة المقبلة، مثل مدى اعتبار هذا الحدث خطوةً على درب العدالة للمعتقلين السوريين، أو مدى اعتبار مدّة الحكم كافية.
فراس حاج يحي – محام وقانوني سوري
بعد أشهر من انطلاق محاكمة ضابطين سابقين في كوبلنز بألمانيا ومحاكم وطنية في دول أوروبية غيرها، هاهي هولندا تفتح باب المحاكم الدولية على مصراعيه لمحاسبة نظام بشار الأسد على ما ارتكبه من جرائم ضد المدنيين في سوريا بإعدادها لقضية أمام محكمة العدل الدولية.
رامي الأمين – صحافي لبناني
وزير داخلية في بلد عربي يعترف على الهواء مباشرة بقتل شخصين، من دون أن يترتب على ذلك شيء يستحق الذكر.
أحمد الأحمد – صحافي سوري
من أبرز أهداف معركة إدلب المستمرة منذ أسابيع، السيطرة على الطريق الدولي M5 الذي يربط حلب بدمشق، وقد كانت قوات النظام السوري قد هجّرت معظم أهالي مدينة خان شيخون المشرفة على هذا الطريق، وأبادت المدينة للتوغّل أكثر فيها.
فايز سارة – كاتب وسياسي سوري معارض
مرّت الذكرى التاسعة عشرة لـ”احتلال” بشار الأسد موقع رئاسة الجمهورية في سوريا، ارتكب خلالها الكثير من الجرائم وسط اعتقاده أنه وحلفاءه تجاوزوا احتمال سقوطه، فهل حقاً نجا الأسد؟
مايا العمّار- صحافية لبنانية
اليوم، آلاف السجلّات الأمنيّة السوريّة التي كُشفت، وثّقها “المركز السوري للعدالة والمساءلة” في تقريره الجديد، على أمل استخدامها كأدلّة دامغة على انتهاك المسؤولين السوريين لحقوق الإنسان وارتكابهم جرائم حرب بحقّ الشعب السوري الذي ما زال ينتظر خبراً من رُسُل العدالة…
عائشة البصري – إعلامية مغربية
يعيش السودان تحولات من الصعب التكهن بمآلها. فلم تمض بضعة أسابيع على انطلاق انتفاضة شعبية في نهاية السنة الماضية، حتى تحولت إلى مشروع ثورة قابلها النظام بثورة مضادة سوَّقها على أنها انقلاب.
ترجمة – Washington Post
“صباح الخير يا حُلوتي”، هكذا تحيّي صانعة الأفلام ابنتَها في الفيلم الوثائقيّ “من أجل سما”، “هناك الكثير من الغارات الجوية اليوم، أليس كذلك؟”
محمد جميل أحمد – كاتب سوداني
ربما وجد كثيرون خارج السودان استعصاء في فهم جملة “تسقط بس”متصدِرة بذلك على مضمون أي رأي. فالشعار مثَّل مجازاً مكثفاً لهوية حصرية اختار بها الشعب التعريف الحالي عن نظام الإنقاذ؛ تعريفاً لا ينفك عنه إلا حال سقوطه فحسب!
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني