fbpx

تونس

خالد منصور- كاتب مصري
انخفض إجمالي الناتج المحلي في تونس نحو 9 في المئة عام 2020 وعلى رغم توقع البنك الدولي أن ينتعش الاقتصاد قليلاً هذا العام فقد شدّد في آخر تقاريره على أن الخلل الهيكلي في الاقتصاد مستمر، وأن البلاد قد تعجز عن مواجهة تحديات خفض عجز الموازنة…
خولة بو كريم – صحافية تونسية
الخوف الرئيسي حالياً في تونس هو من الانحدار السريع إلى العنف فيما تملأ مجموعات مختلفة الشوارع إما للاحتفال أو لإدانة تصرفات الرئيس.
فاطمة بدري – صحافية تونسية
يذهب البعض إلى توصيف قرارات سعيد بأنها أشبه بـ”انقلاب” كان لا بد منه بالنظر إلى ما آلت إليه الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية بفعل إصرار الحكومة وحزامها السياسي على العناد والمكابرة والمضي في سياسات أغرقت البلاد في أسوأ أزمة.
درج
الاحتفال بقرارات سعيد غير الدستورية علامة خطيرة جداً، وقرار الغنوشي المواجهة في الشارع ينطوي أيضاً على احتمالات واقعة رابعة في القاهرة.الثورة التونسية هي كل ما تبقى لنا من الربيع العربي المهزوم. فلنرفع الصوت دفاعاً عنها، لأن في ذلك دفاع عن أنفسنا.
إيلي عبدو – صحافي سوري
المعضلة في تونس حالياً، هي فشل في إدارة الفترة الانتقالية وقتلها بأولوية التوافق، وانفصال أحوال السياسة عن أحوال الناس، وظهور شعبوي سلطوي يقتنص الفرص للانقضاض على التجربة الدستورية الهشة أصلاً.
فاطمة بدري – صحافية تونسية
فيما أثار الحادث استياء مختلف الأحزاب السياسية ومكونات المجتمع المدني، في إجماع على ضرورة إحالة النائب المعتدي على القضاء، على رغم الحصانة، اكتفى رئيس البرلمان راشد الغنوشي بالإدانة على لسان الناطق الرسمي باسم مكتبه ماهر مذيوب، من دون اتخاذ أي إجراء تأديبي.
فاطمة بدري – صحافية تونسية
“التفاصيل الموجعة هي يومياتنا نحن شباب هذه الأحياء المنسية، نعيش كل صنوف الظلم في دولة تشيد من أجلنا السجون وتضعنا على رأس خططها الأمنية ولكنها لا تضعنا أبداً ضمن برامجها التنموية”.
خولة بو كريم – صحافية تونسية
المشهد كان صادماً بكل المقاييس، نائب يقوم من مكانه فجأة ويتوجه نحو زميلته ويصفعها، فيما بقي رجال كثيرون جالسين يتفرّجون كما لو كان المشهد عادياً.
فاطمة بدري – صحافية تونسية
لم تقدم وزارة الداخلية على الاعتذار من التونسيين عن هذا المشهد المرعب والمخزي، لأنها اعتادت الدوس على كرامة المواطنين وانتهاك حقوقهم واحترفت ثقافة التستر على الذين باتوا على يقين في كل مرة بأن لا تتبعات عدلية ستطاولهم.
فاطمة بدري – صحافية تونسية
تطرح الأزمة الحاصلة السؤال المتكرر في ظروف كهذه عن مصير الطبقة الوسطى التي فقدت ما بين 40 و50 في المئة من القدرة الشرائية منذ عام 2011، وجزء كبير منها التحق بالطبقة الفقيرة.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني