fbpx

تل أبيب,هآرتس,افريقيا,أطفال اللجوء,حضانة الاطفال

درج
لم نرد أن نصدق المرأة القادمة من شمال تل أبيب، التي أخبرتنا عن الفصل بين الأطفال. ظننا أنها تختلق الأشياء من مخيلتها عندما أخبرتنا أن هناك رياض للأطفال السود، منفصلة عن رياض الأطفال البيض، في حي تزاهالا في تل أبيب. لكن السيدة كانت مصرة.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني