تلوث المياه

خالد سليمان – صحافي وكاتب كردي عراقي
أظهرت صور ومقاطع فيديو نشرها ناشطون بيئيون على شبكات التواصل الاجتماعي بركاً نفطية تبتلع الطيور والحيوانات البرّية في جنوب العراق. وتبين الصور حجم كارثة بيئية أخرى تضرب الجنوب العراقي منذ سنين، وتقضي على الطبيعة
خالد سليمان – صحافي وكاتب كردي عراقي
في الوقت الذي تغرق مدننا، من بغداد إلى العاصمة الجزائرية مروراً ببيروت، في الروائح المنبعثة من مخارج مياه الصرف الصحي، تدور عجلات 36٪ من باصات النقل الداخلي في العاصمة السويدية ستوكهولم بوقود منتج من مياه الصرف الصحي.
خالد سليمان – صحافي وكاتب كردي عراقي
يحمل فلّاح عراقي من جنوب البلاد أسماكاً صغيرة بين كفّيه قائلاً: “هذه الأسماك ماتت، ونحن نموت مثلها”. ليس هناك كلام أوضح ممّا يقوله هذا العراقي الجنوبي عن كارثة بيئية إنسانية تتفاقم إثر الجفاف والملوحة في جنوب البلاد، فيما النخبة السياسية غارقة في الصراع على النفوذ والسلطة والمال.