fbpx

تطبيع

ميسا العمودي – كاتبة وصحافية سعودية
بات المشهد متذبذباً ومنقسماً عربياً حول الملف الفلسطيني، بلغة حادة وأفكار مسيسة أحياناً. وربما يعد هذا الواقع المزعج أحد أسباب نجاح الصوت الفلسطيني في حربه الأخيرة.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
بنيامين نتانياهو اعتقد أنه ابتلع القدس، لكن الأخيرة عادت وتحولت شوكة لن يتمكن من هضمها في ظل الوقائع الأخيرة.
ديانا مقلد – صحافية وكاتبة لبنانية
كل مظاهر الشرور في الأيام الأخيرة بين غزة واللدّ والقدس هو انفجار حتمي لاحتلال مستمر لأكثر من 70 عاماً. لا طريقة لتجميل الأمر أو القفز عن هذه الحقيقة التي غذتها ونمّتها عقود من الفصل العنصري والتمييز وتصاعد اليمين الفاشي.
بشار حيدر – أستاذ فلسفة في الجامعة الأميركية في بيروت
هناك دوافع لا أخلاقية للاستماتة في الدفاع عن حرم التطبيع. فمن شأن التقديس الشعائري لهذا الحرم، والمغالاة في أمره، أن يغفر ما تقدم وما تأخر من الذنوب المرتكبة بحق الفلسطينيين وغيرهم.
“درج”
التطبيع بصيغته الخليجية هو عملية بيع لقضية لا يملك المطبعون الحق في إجرائها.
ربيع فخري – باحث في علم الاجتماع
هكذا يكون الحزب وإبان الذكرى السنوية الأولى لثورة 17 تشرين قد قدم حبل النجاة الأخير للأوليغارشية اللبنانية ونظام نهب لبنان وقاد الثورة المضادة بكل تفانٍ بما يضمن إعادة إنتاج نظام المحاصصات ويبقي على مصالحه محلياً واقليمياً.
درج
“هل يُعقل قبل كتابة مقال أو رسم كاريكاتير، أن يستأذن الصحافي أو رسام الكاركاتير، الحكومة؟”
مصطفى إبراهيم – حقوقي فلسطيني
يشعر مسؤولون في دولة الإمارات بالإهانة من نفي رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو علناً، موافقته على صفقة طائرات من طراز أف 35، ومن الخطاب في إسرائيل حولها.
مصطفى إبراهيم – حقوقي فلسطيني
تناول الإعلام الإسرائيلي تاريخ العلاقات مع الإمارات منذ عام 2012، حين زار بنيامين نتانياهو، الإمارات سراً مرتين فماهو هدف التطبيع؟
ماجد كيالي – كاتب فلسطيني
إسرائيل ما كان لها أن تستقر وتتطور، وتتميز على محيطها، لولا تخلف تلك الأنظمة، وهشاشة بناها، وتهميشها مجتمعاتها، وتبديدها مواردها، أي أنها من العوامل الأساسية في تميز إسرائيل.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني