بشار الاسد

كارمن كريم – صحفية سورية
بطلة السوريين هذه المرة هي امرأة، اختارت التمرد على القبيلة والديكتاتور وأوقعته في الفخ مستخدمة أساليبه، فأمال المجرم رأسه المثقل بالمجازر على كتفها، وأنزل دموع التودد لتفهم معنى المجزرة التي ارتكبها، لكنه لم يعلم أنه يُسلّم مفاتيحه إلى عدوته وهكذا سقط أمجد يوسف في قبضة العدالة التي جاءت على شاكلة امرأة هذه المرة.
علاء رشيدي – كاتب سوري
النص أو العرض المسرحي الذي يرغب أن يكون ثورياً بامتياز هو ذلك القادر على طرح الأسئلة النقدية على الفكر والممارسات الثورية، وهو أيضاً القادر على تناول الموضوعات الأخلاقية والفلسفية خلفها.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
الانتخابات لم تكن سوى تظهير أخير للمهزلة، ذاك أننا حيال ما هو جوهري أكثر منها، حيال قبول العالم ببشار الأسد، وما ينطوي عليه هذا القبول من قسوة…
سامر مختار- صحافي سوري
حافظ حاتم علي في فيلم “الليل الطويل” على حساسيته الشاعرية التي اعتدنا عليها في أعماله الدرامية، لكن هذه المرة مع اختفاء الألوان الدافئة الحميمة والإضاءة الصفراء، إذ غلب على الفيلم اللون الأزرق القاتم…
حسام عيتاني – كاتب لبناني
مع كل حدث سوري كبير، يتدافع اليساريون الأوروبيون والغربيون إلى إدانة التدخل الأميركي والأطلسي في سوريا وتأييد الخطوات الروسية وأفعال نظام بشار الأسد حتى لو كانت البراهين على جرائمه لا تخفى على ذي بصر…
عمّار المأمون – كاتب سوري
افتتح النظام السوري أخيراً قناة تلفزيونيّة رسميّة، باسم “إعمار سوريا”، بوصفها “وساطة عقاريّة” تتيح فُرصاً استثماريّة، لإعادة تكوين الخراب الذي سببه، وتدّعي القناةّ بأنها “تنير الدرب لأبناء المدن السورية المهجرين والنازحين”، وتعرض لهم “أمثل الطرق للعودة إلى مدنهم، والفرص الاستثمارية الموجودة التي من شأنها أن تعيد الحياة إلى تلك المدن”. الممارسات هذه هي الوجه الآخر للعنف الذي يمارسه النظام السوريّ وحلفاؤه، أو ما يسمى العنف التأسيسي، المرتبط بـ”بناء الدولة”، وإعادة تكوين مساحاتها الجغرافيّة، من أجل إنتاج شروط “الحياة الطبيعيّة”، عبر تهجير وقتل من يهدد هذه الشروط.
جمشيد جالنكي – صحافي إيراني
یعتبر مقر «خاتم الأنبیاء» الذراع القویة للحرس في مجال البناء وصناعة النفط والغاز، والذي لدیه أكثر من 150 ألف عامل. و«مقر خاتم الأنبیاء، حصل علی ثلاثة ملیارات دولار من وزارة النفط في الحكومة السابقة (أي حكومة الرئیس السابق محمود أحمدي نجاد) ولكنه لم یفعل شیئاً في المشروعات التي تعهد بتنفیذها»، هذا ما قاله وزیر النفط في حكومة حسن روحاني، بیجن زنغنه.
درج
ناتسانا لايتنر.. محامية إسرائيلية تمكنت من خلال عملها القضائي وتعاونها مع الموساد الإسرائيلي من إلقاء القبض على عمليات مالية مهمة جداً لحزب الله وإيران.
ترجمة – The Guardian
كشف تحقيق جديد أن الشركة التي تورطت بشدة في اختراق بيانات “فايسبوك” تتفاخر باستخدامها الفخاخ الجنسية، وحملات من الأخبار الكاذبة، وتعاملها مع جواسيس سابقين، وذلك للتلاعب بالحملات الانتخابية في كل أنحاء العالم. وتحدث إداريون يعملون في “كامبريدج أناليتيكا” مع مراسلين سريين من برنامج أخبار القناة الرابعة البريطانية، حول الأساليب الظلامية التي تستخدمها الشركة لمساعدة زبائنها، والتي تتضمن إيقاع المرشحين المنافسين في الفخ من طريق رشاوٍى زائفة، وتوظيف عاملات جنس لإغرائهم.
حلا نصرالله – صحافية لبنانية
نيتسانا دارشار ليتنر، امرأة إسرائيلية ملقبة بصائدة أموال “حزب الله”. المحامية ليتنر التي اعتبرتها مجلة “فوربز” الأميركية واحدة من أقوى النساء في تاريخ إسرائيل، بدأت روايتها مع التنظيم العسكري اللبناني عندما أسست عام 2003 مركز “شورات حادين” المهتم بتعقب الأموال التي تحصل عليها منظمات عسكرية معادية لإسرائيل.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني