برهم صالح

محمد السلطان – صحافي عراقي
تدفع أحزاب منضوية في الإطار التنسيقي إلى حكومة توافقية تتقاسم فيها جميع الأطراف الشيعية المهيمنة على المشهد السياسي منذ 2003 المناصب والحصص، في محاولة لتعويض خسارتها في الانتخابات.
محمد السلطان – صحافي عراقي
بإعلان النتائج النهائية وعلى أمل تصديقها، تنتهي “مهاترات” النتائج وتبدأ “مهاترات” أخرى تتعلق بشكل التحالفات التي سترسم ملامح الحكومة الجديدة، حيث تخوض القوى السياسية مفاوضات معقدة للظفر باتفاق مُرْضٍ، بغضّ النظر عن عدد المقاعد التي حصل عليها كل حزب في الانتخابات.
سامان داوود – صحافي عراقي
لم يخف رئيس جمهورية العراق الحالي برهم صالح رغبته في الحصول على ولاية ثانية في تصريح تلفزيوني قال فيه: “مهمتي الأولى إجراء الانتخابات بسلام، وأتطلع إلى الحصول على ولاية ثانية، فلدي الكثير لأقدمه في هذا المنصب”.
كمال العياش – صحافي عراقي
بغض النظر عن نتائج الانتخابات وإن كانت ستمهد لدور سياسي أكبر لقادة المكون السني، فإنها تشكل تحولاً لجهة انخراط المكون في الصراع السياسي والدخول في لعبة التفاهمات المحلية والإقليمية.
“درج”
لطالما كان التجسس بين الدول وعلى القادة نمطاً مألوفاً لجمع المعلومات الاستخباراتية، لكن تطور تكنولوجيا الهواتف ومعها تقنيات المراقبة الحديثة وفّر سهولة أكبر لدى شركات التكنولوجيا والحكومات التي تملك الثمن للحصول عليها.
علي كريم إذهيب – صحافي عراقي
هناك “نوايا حقيقية من قبل العراق والأردن ومصر لدعم سوريا من أجل استعادة مقعدها في جامعة الدول العربية”.
زينب المشاط – صحافية عراقية
زينب المشاط – صحافية عراقية
تتجه الآراء إلى أن ما تواجهه إيران من تظاهرات، لم يُحفز الشارع العراقي على الاستمرار باحتجاجاته فحسب، بل أفزعت الكتل السياسية الشيعية، ما دفعها إلى “عقد اجتماع سريع، وتقديم ما تسمّيه وثيقة إصلاحات.”
حازم الأمين – عليا إبراهيم – باز علي بكاري
ثمة أكثر من 40 طفلاً محررين، مع أمهاتهم الأيزيديات، ممن سباهن عناصر “داعش” واغتصبوهن، فأنجبن منهن، واليوم تحررت الأمهات والأطفال ووصلوا إلى العراق آتين من سوريا، إلا أن السلطات الدينية السنية في بغداد تُصر على تسجيل الأطفال كمسلمين، لأن آباءهم المُغتَصِبين مسلمون
حازم الأمين- عليا ابراهيم
إذا كان الشرط السياسي لاستيقاظ “داعش” غير متوفر اليوم، فإن العراق بطن ولادة للعنف ولشروطه السياسية والطائفية، و”مخيّمات العزل” ستكون قاعدة انطلاق جديدة للتنظيم… والمسؤولون الأمنيون في العراق يجمعون على اقتراب هذه اللحظة…
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني