fbpx

انفجار بيروت

باسكال صوما – صحافية لبنانية
مؤلم أن يكتب المرء عن مدينته في كل مرة بهذا الوجع ذاته، مؤلم ألا يملك فرصة ليروي عنها قصةً أخرى، قصة حب أو نجاح أو ازدهار.
هلا نهاد نصرالدين – صحافية لبنانية
“السكك الحديد من نحو 40 سنة واقفة وما صار فيها توظيفات، فأي إنسان منطقي لازم يعرف أنّ الموظّفين القدامى طلعوا بالسن وبالكاد نلاقي حدا على قيد الحياة من الأساس”.
وسام أسود – باحث في مجلة “إكسكيوتيف”
عزيزي لبنان، إني مُرسل لك رسالة لكي أخبرك أنني أحبك وأكرهك. وأنني سأظل إلى الأبد جزءاً منك، وأنت ستبقى جزءاً مني. لقد خلفت فيّ أثراً لا يُمحى، عليّ أن أتعايش معه لبقية حياتي
“درج”
“أين المفر، ليس باستطاعتي الانتقال الى منطقة أخرى فأنا لا أملك المال، وإن حاولت أن ابيع هذا البيت لن يشتريه أحد”… نحن نجاور الموت، ويسيطر علينا الرعب من مصير يشابه مصير مرفأ بيروت”.
هلا نهاد نصرالدين – صحافية لبنانية
يعدّ حسواني رجل موسكو في دمشق وذلك لخبرته وتاريخه الكبير في لعب دور الوساطة بين روسيا والنظام السوري، إضافة إلى دوره الكبير في الوساطة مع الجماعات المتطرّفة وتلك التابعة للنظام السوري.
ترجمة – The Guardian
الزمان والمكان لم يعودا يعنيان الشيء نفسه، والحزن ليس على خسارة ابني وحسب، ولكن أيضاً على فكرة أن حياتنا تغيرت إلى اللاعودة، حيث الوقت سيمضي سواء أحببنا ذلك أم لم نحب.
نبيل مروة – موسيقي لبناني
في تلك الفترة من منتصف الثمانينات كان كرهي للحرب واصواتها المتفجرة قد بدأ يزداد ويتعمَّق، لذا اخذت قراري الحاسم بالرحيل للدراسة في الخارج، وصممت على دراسة الموسيقى كصوت مضاد لكل هذا العنف المتنامي.
جنى بركات – صحافية لبنانية
“همّي أعرف ابني وين، ما عندي لهلق أي معلومة عن مصيره”، يقول جميل… هنا قصص لأفراد ما زالوا مفقودين منذ انفجار مرفأ بيروت.
مروة صعب – صحافية لبنانية
وكأنّ الانفجار، الذي فتح فجوة هائلة في الأرض، فتح مثلها في السماء، التي لا تتوانى عن استقبال أرواح ضحايا الجريمة، حتى بعد مرور 83 يوماً…
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني