fbpx

اليمن

صفية مهدي – صحافية يمنية
“السبيل الوحيد لإنصاف الضحايا هو تعديل القوانين، واستحداث دار رعاية في كل محافظة، وارقام لاستقبال أي قضية عنف”
“درج”
“اليوم فقط عرفنا أنها لم تكن ثورة عادية أو مجرد صراع على السلطة… إنها ثورة ضد فكر عقائدي وجهل مطبق”. 
“درج”
“تنفيذ هذه الأحكام ضد تسعة مواطنين يمنيين من أبناء تهامة جريمة مكتملة الأركان تتطلب محاسبة كل من تسبب في إزهاق هذه الأرواح بما فيهم القضاة مصدرو هذه الأحكام السياسية”. 
صفية مهدي – صحافية يمنية
“عرفت عبدالملك انور السنباني في أواخر عام 2016، عندما انضم للعمل الطوعي والتدريبي كمصور صحافي في صحيفة (يمن اوبزرفر)،  وقد عُرف بحبه للعمل ولمن حوله، كان ودوداً سريع التعلم طموحاً، ويحمل أفكاراً إيجابية، على رغم صغر سنه في تلك الفترة”.
خيوط – موقع يمني
يعتبر ناشطون جريمة مقتل السنباني، تفصيلً دمويًّا صغيرًا داخل لوحة أكبر مخضبة بالدماء، هذه اللوحة الدموية عنوانها حصار اليمني جوًّا وبرًّا وبحرًا وإغلاق منافذ السفر أمامه؛ مما يضطره للسفر عبر طرق غير رسمية وخطرة ومحكومة بالفوضى والعصابات.
“درج”
في حرب مستمرة منذ ست سنوات دفع اليمنيون فاتورة باهظة، خصوصاً الصحافيين في أنحاء البلاد…
“درج”
“تصعيد الحوثي ضد الجنوب له أهداف آنية وأخرى استراتيجية”، تتضمن الأولى رسائل وإشارات تستبق تسلم المبعوث الدولي الجديد مهماته، وأخرى تتمثل بكون من “يدعم الحوثي ويقف خلفه يريد أن يوصل رسائل عبر الحوثيين لدول الإقليم والعالم”.
مبارك اليوسفي – حقوقي يمني
تنوعت الانتهاكات من إعاقة المساعدات إلى منع المنظمات الإنسانية، ومنع عمل مسح ميداني مستقل لمعرفة الأسر الأكثر احتياجاً في صعدة، إلى إجبار المنظمات على تسجيل الأشخاص التابعين والموالين لها، وحرمان كثيرين من الأكثر احتياجاً من المساعدات لا سيما غير الموالين للجماعة.
أصيل سارية – صحافي يمني
امتدادات كثيرة صنعتها الحرب العسكرية التي طال أمدها لتُفتح جبهات جديدة قد لا تنتهي بانتهاء المعارك العسكرية، ولن يدفع ثمنها سوى المواطن اليمني الذي لا ناقة له ولا جمل في هذا الصراع.
صفية مهدي – صحافية يمنية
بشير المرولة، هو واحد من عشرات اليمنيين، الذين كانوا ذات يوم يمثلون ثالث أكبر الجنسيات عدداً في سجن غوانتانامو، بعد الأفغان والسعوديين. إذ بلغ عدد اليمنيين الذين اعتقلتهم الولايات المتحدة بعد أحداث 11 أيلول/ سبتمبر 144 يمنياً، 90 في المئة منهم اعتقلوا عام 2002.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني