fbpx

الناصرية

منتظر الخارسان- صحافي عراقي
المرحلة الحالية هي مرحلة تغيير حكومات محلية، خصوصاً أن حكومة المركز لم تلبِ المطالب الأساسية، لذا فإن تغيير المحافظين، خطوة نحو إبعاد الأشخاص الذين يتبعون الأحزاب في مراكز السلطة، واستبدالهم بشخصيات مستقلة…
منتظر الخارسان- صحافي عراقي
تظاهرات الناصرية هذه انطلقت من مطالب خدماتية محلية تهدف الى تحسين واقع مدينتهم، خصوصاً ان الأحزاب السياسية التقليدية والنافذة هي التي عينت لهم المحافظ الذي قصّر بمهامه ولم يقدم شيئاً يذكر لمدينتهم.
منتظر الخارسان- صحافي عراقي
وحدها الناصرية وساحتها الشهيرة (الحبوبي) لا تزالان تشهدان أحداثاً ساخنة ومواجهات بين القوات الأمنية والمحتجين المطالبين بالإفراج عن المعتقلين وإقالة الفاسدين والرافضين عودة الاحزاب الى عملها السياسي في الناصرية.
منتظر الخارسان- صحافي عراقي
هذه المدينة كان عامها حافلا بالأحداث السياسية والأمنية وشهدت أكبر عدد من القتلى والجرحى والمعتقلين والمختطفين.
منتظر الخارسان- صحافي عراقي
على رغم توسّطها جغرافياً جنوب العراق، وسباحتها على بحيرة من النفط، إلا أن مدينة الناصرية تعاني الفقر والإهمال، إضافة إلى مشكلات إدارية وسياسية، كما باتت مركزاً للاحتجاجات والثورة على الظلم وحاملة راية المطالبة بالإصلاح وتغيير النظام.
منتظر الخارسان- صحافي عراقي
حميدة ستأتي كل جمعة إلى ساحة الحبوبي في الناصرية وفي يدها صورة ابنها. لن تتوقف عن فعل ذلك، لأنها لن تقبل بإسكات الأصوات التي تصدح لاحياء حلم من قتلوا في سبيل تحقيقه…
منتظر الخارسان- صحافي عراقي
مئات العناصر بلباس مدني يحملون اسلحة فردية، قاموا بالتسلل إلى الساحة من منافذ عدة، وإطلاق النار وحرق جميع الخيم التي يناهز عددها الستين، ولم يكن للأجهزة الأمنية أي وجود في تلك اللحظة.
ميزر كمال- صحافي عراقي
رفض المتظاهرون في بعض المدن العراقية مرور الجنائز الرمزية في ساحاتهم الممتلئة بصور الشباب الذين قتلتهم الميليشيات الموالية لإيران، لتقوم الأخيرة بقتلهم مرة أخرى.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
العراق، البلد الذي يبكي فيه الرجال كثيراً حين يحين موعد البكاء، يقتلون كثيراً أيضاً، حين يحين موعد القتل. السلطة وحكوماتها لطالما وفرت لهم فرص القتل، فيما الانتفاضة اليوم توفر لهم فرصاً للقاء والبكاء والأمل.
زينب المشاط – صحافية عراقية
عمليات القمع لم تتركز على محافظتي النجف وذي قار وحسب، بل شملت بغداد أيضاً، ويبدو أن المحافظات الثلاث تعرضت في وقتٍ واحد إلى أقسى أساليب القمع.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني