المدون وائل عباس

درج
لم تعلن جهة أمنية عن مكان احتجاز وائل عباس، كما جرت العادة، في مواقف كثيرة مشابهة، بينما يحاول محامون، بينهم المحامي الحقوقي جمال عيد، الوصول إلى معلومات عنه، ويصف ما تعرض له عباس، بأنه اختطاف وليس توقيفاً قانونياً، إذ تم اقتحام منزله، ومصادرة كتبه وأوراقه، وجهاز الكمبيوتر الخاص به “اللابتوب”، واقتياده إلى جهة غير معلومة.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني