fbpx

الليرة اللبنانية

ترجمة – Le Temps
في لبنان الذي يرزح تحت وطأة أزمة اقتصادية غير مسبوقة، تبدو ملايين حاكم البنك المركزي دليلاً على تضحية النُخب بمقدرات الشعب.
ميريام سويدان – صحافية لبنانية
الكهرباء والبنزين والمياه، ضيوف تفتقدهم البيوت اللبنانية… وأمام هذا المشهد السوداوي، لم يجد رئيس الحكومة المكلّف سعد الحريري ما يدفعه نحو تسريع الحسم، تشكيلاً أو اعتذاراً. لا يزال يراوغ ويهدر الوقت، محملاً البلد تبعات خياراته.
ميريام سويدان – صحافية لبنانية
66 في المئة من العائلات أصبحت تقترض المال لشراء الطعام في لبنان… تقرير “اليونيسيف” الأخير يحوي أرقاماً كثيرة قد تبدو لوهلة خيالية لولا أن تفاصيله تتجسّد في حيوات لبنانيين كثر “نسوا طعم اللحوم”.
“درج”
من المتوقّع أن تتكلّف الأسرة على وجبة رئيسية واحدة حوالي 2،130،000 ليرة لبنانية خلال شهر واحد، أي ثلاثة أضعاف (3،16) الحد الأدنى للأجور تقريبًا.
ميريام سويدان – صحافية لبنانية
“إذا لم أتمكن من تحصيل أدويتي يمكنني أن أموت حرفياً…” نور هي واحدة من مئات اللبنانيين الذين يمضون ساعات يومياً في البحث عن أدويتهم، وغالباً ما يعودون خائبين، بعد أن يسمعوا من غالبية الصيادلة الجواب نفسه: “مقطوع”.
جان طويلة- اقتصادي لبناني
للتعافي من هذه الأزمة التاريخية التي يمرّ بها لبنان، على السلطة تنفيذ سلسلة من الإجراءات على المدى القصير والمتوسط والطويل، من أجل تحقيق الاستقرار النقدي… هنا أبرزها.
شربل الخوري – صحافي لبناني
“حضر مالك المنزل مع إنذار بالإخلاء، والسبب أنه يريد تأجير منزله بالدولار الأميركي “الطازج”… تسلّل انهيار العملة اللبنانية إلى تفاصيل العلاقة التعاقدية بين المستأجرين والمالكين.
علي نور الدين – صحافي لبناني
عمليّة “تهريب سيولة المصارف”، مازلت سرّاً من أسرار ما بعد الانهيار المصرفي، إذ لم يكشف حتى اليوم عن هويّة المستفيدين منها، ولا عن المصارف التي سهّلت هذا النوع من العمليات.
علي نور الدين – صحافي لبناني
تكمن الإشكاليّة الكبرى في المجازفة التي قرر حاكم مصرف لبنان أن يتورّط بها بأموال المودعين، في ظل عطش البلاد لكل دولار تمكن المحافظة عليه في هذه المرحلة تحديداً.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
مشهد اللبنانيين في الطوابير على محطات البنزين ليس فشل لأهل السلطة، لا بل هو ثمرة نجاحهم في المهمة التي طرحوها على أنفسهم، والمتمثلة بالسرقة الواضحة وغير الملتبسة..
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني