fbpx

الكنيسة الكاثوليكية

زينة علوش – خبيرة في السياسات الرعائية
لا شك في أن المأساة الناجمة عن أن 330000 طفل تعرضوا لاعتداءات جنسية على يد 3000 رجل دين، تستوجب مراجعة نقدية معمقة للهيكلية المؤسساتية للعمل الكنسي الذي يمزج بين العمل الديني والتدخل الاجتماعي المتصل مباشرة مع الأطفال.
زينة علوش – خبيرة في السياسات الرعائية
في كندا صدمة بعد اكتشاف رفات أطفال كانوا ضحايا فشل المؤسسات الرعائية في توفير فرص التعليم والحماية، في وقت نجد في لبنان احتفالية فصل لأطفال عن ذويهم تجري مباشرة على الهواء.
ترجمة – New York Times
قصص القساوسة المثليّين مكتومة ومحجوبة عن العالم الخارجي، ولا يعرفها إلا القساوسة المثليّون أنفسهم. بعضهم يسأل: “ماذا لو كان مسموحاً حقاً لكل قسيس بأن يعيش حياته بحرية وصدق تبعاً لإرادته؟”
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني