fbpx

القوات اللبنانية

شربل الخوري – صحافي لبناني
لعل نصرالله يعوّل على “عجيبة” للقديس شربل تزيل فكرة باتت راسخة بأن بين حزب الله وجريمة تفجير مرفأ بيروت علاقة، كما أن بينه وبين الإنهيار الإقتصادي علاقة وثيقة ومترابطة.
فرح منصور – صحافية لبنانية
يا لعظمة هذا الرقم! 100 ألف مقاتل! وباتت المئة ألف ليرة الشيعيّة مقدّسة ولها يوم تكريم! وفور انتهاء الخطاب، أكمل المناصرون  رشق الرصاص الابتهاجيّ، وقد أقروا للـ100 ألف يوم احتفال.
طارق اسماعيل – كاتب لبناني
ما لم توفره مسيحية سمير جعجع، كان لسنيته المفترضة ان تصنع نوع من التوازن السياسي المقبول بين الثنائيتين، ثم في موقع لبنان من ذلك الصراع.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
أي قلقٍ دفع “السيد” لإشهار هذا الرقم؟ فهو يتصدر الدولة والشارع ويطوف عنهما إلى دول الجوار وإلى ما بعدها، ناهيك عن حيفا وما بعد حيفا!
باسكال صوما – صحافية لبنانية
“حالة الاحتقان التي وصل إليها الأهالي، جعلت المعركة قريبة، وكأن الجميع كان مستعداً للقتال، نتيجة وصاية السلاح وتحكّمه بمصائر المواطنين”.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
القانون يبقى تفصيلاً يمكن تجاوزه أمام حقائق “السلم الأهلي”. وقصة “السلم الأهلي” لطالما لجأ إليها “حزب الله” لتدبير إحكامه الإمساك برقابنا!
طارق اسماعيل – كاتب لبناني
عموماً، وفي ظل تنافر سياسي هائل ودائم بين “أمل” والعونيين، لا تزال طقوسه سارية حتى الراهن، كان لا بد لهذا التنافر أن يعبر عن ذاته ككل مرة، وهو راهناً، ومن على محطة بنزين، باشر سياقاً آخر أخرج الألسن ومذماتها كتعبير عن حقد تصعب مداراته بصيغ إنشائية كالعيش المشترك…
شربل الخوري – صحافي لبناني
على رغم المسافات السياسية بين ابراهيم الصقر محتكر البنزين وبين عصام خليفة محتكر الدواء، إلا أنهما اجتمعا على أمرين، الاحتكار، والمبالغة بالتدين، ذاك أن صوراً انتشرت لهما، الأول يشارك في القداس في الكنيسة والثاني يبكي في مجلس حسيني!
ميريام سويدان – صحافية لبنانية
ليست هذه الحادثة الأولى التي مارس خلالها عناصر قواتيون عنفاً ضد أفراد، فقبل أشهر شنّ قواتيون حملة اعتداء ضد سيارات تقل نازحين سوريين في لبنان على خلفية مشاركتهم بالانتخابات الرئاســية السورية في السفارة السورية في لبنان ما أدى إلى وقوع جرحى. 
شربل الخوري – صحافي لبناني
انتهى الإشكال فيما لا تزال فيديوات  تنتشر عن خطف عناصر في القوات شباناً صغاراً لبعض الوقت، واجبارهم على شتم الشيوعيين ومدح سمير جعجع، أي على طريقة “حزب الله” والجيش العربي السوري، الذي كان يجبر المعارضين على الاعتراف ببشار الأسد كرب لهم…
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني