الفن

باسكال صوما – صحافية لبنانية
أم كلثوم، فايزة أحمد، صباح، مها عبد الوهاب، ريم السواس، هيفاء وهبي… كل هؤلاء اتّهمن بتقديم الفن الهابط في مراحل معينة من مسيراتهن، وكان عليهنّ مواجهة أحكام شرطة الأخلاق الحميدة… ولكن ما معنى “الفن الهابط”؟ وهل فعلاً علينا منعه؟ ومن يحدد معايير القبول والرفض؟
نبيل مروة – موسيقي لبناني
نرى أنفسنا من خارج أنفسنا في الصورة… في صُوَرنا مع أحبائنا وأصدقائنا ما يشي بالخِفَّة والارتياح وبأنَّ الحياة كانت على ما يرام، وأن الحياة أقوى من الموت.
محمد ربيع – صحافي مصري
لم يبقَ منير في منطقة الظهور كثيراً. هذه المرة رأى الجمهور، تحولاً كبيراً في موقف منير، وباتت التساؤلات عن تغيير في توجهاته تزداد شيئا فشيئا.
محمد السيد – صحافي مصري
ربما قُتل الشيخ سيد درويش منذ قرابة القرن، بسبب تبنيه القضية ودفاعه عنها، وربما اختفى الآن حفيده بسبب قناعاته وحديثه العلني عنها.
شربل الخوري – صحافي لبناني
“الراب بالنسبة إلي هو تعبير عن قضية أو حب، أو عن أحاسيسي المتخبطة، هو معاناتي الشخصية التي يمكن أن تكون انعكاساً لمعاناة كثيرين”.
آية طنطاوي – صحافية مصرية
بات الأمر أشبه بكتابات تتحايل على عيون الرقابة أو تجاري الذوق العام. ربما فقد جيلنا الحالي هذه الروح التشاركية، مذ تفرقنا بالغاز المسيّل للدموع لم نتجمع مرة أخرى.
آية طنطاوي – صحافية مصرية
يعيدنا سمير صبري إلى ظاهرة صناعة النجوم، والطريقة التي يُعامل بها المنتجون السينمائيون الفنانين لا بالمال فحسب، بل بتطوريهم واستثمارهم أيضاً.
مبين خشاني – صحافي عراقي
الراب قبل انتفاضة تشرين ليس كما بعدها، فالتظاهرات مسحت الضباب عن مشهد لم يكن ظاهراً ومنحت مغني راب عراقيين مفاتيح لم يمتلكوها سابقاً.
أفياء أمين الأسدي – كاتبة عراقية
انتشرتْ في السنوات الأخيرة ظاهرة الشهرة السلبية، وهي التي يحقق جمع كبير من خلالها شهرة نسبية يلتفّ حولها بعض المراهقين أو بعض الشباب من الذين يعيشون في “العالم الازرق”. هل هذه حرّيتهم؟ نعم، لكن هواءهم الملوّث في عمق سمائنا، لذلك نعترض؛ لنحمي طيورنا.
أحمد عبدالحليم – صحافي مصري
يستخدم النظام المصري الفن، للوصول إلى غايات نفعية، تُعزز من سرديّتها، بتقديمها لجماهير تُشاهدها، لكنها غير مهتمة بِتأريخ أو اتخاذ موقف بشأنها، وبذلك تكوّن عقلية جمعية لهذه الأحداث وفقاً لتأريخ السُلطة.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني