الفنانة إليسا

رامي الأمين – صحافي لبناني
بعد أكثر من عشرين عاماً على “الشرشف”، تضطر اليسا إلى ان تلبس درعاً واقياً من الرصاص لتحيي حفلاً في العاصمة العراقية بغداد بعد حملة تهديدات طالت الفنانة اللبنانية من قبل حسابات الكترونية تابعة لميلشيات الحشد الشعبي.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني