الفقر في لبنان

باسكال صوما – صحافية لبنانية
تُغلق البيوت على أسرارها، وتُغلق في بلادنا على بؤسها، لا سيما في مناطق الأطراف المنسية، حيث قد ينام أطفال من شدة البكاء لعدم توفر الحليب الذي تناطح أسعاره 200 ألف و300 ألف ليرة أي ما يساوي ثلث مدخول عائلات كثيرة.
باسكال صوما – صحافية لبنانية
فهذه الأحياء العشوائية التي تشكل حزام بؤس يطوّق المدينة، ليست سوى تعبير لغياب الدولة والسياسات التهميشية المقصودة وغير المقصودة.
علي نور الدين – صحافي لبناني
لا يبدو أن الحكومة قد شرعت حتّى اللحظة بأي خطوة لامتصاص الآثار المعيشيّة لمرحلة رفع الدعم عن المحروقات، وخصوصاً من ناحية وسائل النقل المشترك التي كان يفترض تجهيزها قبل رفع الدعم.
باسكال صوما – صحافية لبنانية
إننا في منفى فعلي عن العالم، عن التطوّر، عن الكهرباء، عن الغذاء المؤمّن للجميع، عن التقدّم الطبي الذي جعل الأدوية متوفرة والمستشفيات مجهّزة لمساعدة المرضى. إننا في منفى، العالم هناك ونحن هنا، والهوّة شاسعة.
باسكال صوما – صحافية لبنانية
أخشى أن يكون انتصار الدويلات في الدول البائسة حقيقة تاريخية ستتكرر على الدوام.
مروة صعب – صحافية لبنانية
العنصر الذي كان يحسن مزاج اللبنانيين سيصبح من الكماليات في وقت يسود فيه الإحباط والاكتئاب…
“درج”
من المتوقّع أن تتكلّف الأسرة على وجبة رئيسية واحدة حوالي 2،130،000 ليرة لبنانية خلال شهر واحد، أي ثلاثة أضعاف (3،16) الحد الأدنى للأجور تقريبًا.
نور سليمان – صحافية لبنانية
“أحمد الله أن لا عائلة كبيرة لي لأعيلها، وإلّا لكانت مصيبتي أكبر”… تستمرّ الدّولة إذاً في اجترار “الحلول” الموقتة لمشكلات مزمنة قائمة، عبر وعود فارغة.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني