العمل الصحافي

مصعب الياسين – صحافي سوري
“تبقى الصعوبات الأكبر هي عملي بدون عقود مع الوكالات التي عملت معها حيث لا يوجد عقد يضمن لي البقاء ثلاث أو ستة أشهر أو سنة ودائما خائفة من فقدان عملي بأي لحظة أو التعرض للفصل دون سابق إنذار”
زينب المشاط – صحافية عراقية
البيئةُ العراقية صارت مُلغمةً بالمخاطر وغير صالحة لعمل الصحافيين، هي التي خطفت أحمد عبد الصمد من بين عشرات الصحافيين العراقيين، كانت ذاتها البيئة التي هددت العشرات الآخرين.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني