fbpx

العمالة الفلسطينية

ميريام سويدان – صحافية لبنانية
لم يكن سليم، اللاجئ الفلسطيني، الضحية الوحيدة. فالرفض شمل 12 إجازة عمل بحجة “مزاحمة اليد العاملة اللبنانية”. ولم تنفع “جينات” سليم اللبنانية في تأمين حقه في العمل الذي هُدر ببساطة، تماماً كما هدر حق أمه (وأمهات كثيرات) في إعطاء الجنسية اللبنانية له ولإخوته.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني