fbpx

العراق

منتظر الخارسان- صحافي عراقي
يظهر أن حظوظ المرأة بعد احتجاجات تشرين في التمثيل السياسي أخذ منحى أوسع وأكبر، فالقاعدة الشبابية في مدن الاحتجاج بدأت بدفع ودعم النساء المستقلات نحو التمثيل النيابي وهذا ما أفرزته النتائج الأولية لانتخابات مجلس النواب 2021.
علي كريم إذهيب – صحافي عراقي
تشكيل حكومة جديدة من قبل التيار الصدري ليس بالأمر السهل لأن هذا المنصب هو توافقي بين الكتل الشيعية حتى مع فوز الصدريين حاليًا في المرتبة الأولى وفق النتائج المعلنة للانتخابات المبكرة.
منتظر الخارسان- صحافي عراقي
الزاملي اختفى قبل اربعة ايام من العملية الانتخابية، ليتم انتشال جثته عشية الانتخابات النيابية مساء التاسع من تشرين الأول/اكتوبر من أحد الأنهار في الديوانية.
رامي الأمين – صحافي لبناني
يجمع الصدر في “خلطته” اللبنانية جميع مكوّنات السلطة التقليدية التي ثار بوجهها اللبنانيون. وهو، في الحالة العراقية، يجمع المكوّنات نفسها التي تفوح منها، في حال دمجها، رائحة لا يستسيغها أنف: السلاح والاصلاح.
حازم الأمين – صحافي وكاتب لبناني
الوثائق المسربة أسقطت رؤساء وفضحت نجوماً وهزت عروشاً اقتصادية، فلماذا لا نطمح لأن تكون طريقاً لكشف ثروات الزعماء في بلادنا، على الأقل من سقط من بينهم؟
سنار حسن – صحافية عراقية
“حياة النساء تمثل شيئا ثانويًا، فلا يتم التعامل بجدية مع من يطالب بحقوق النساء ولا يتم انتخابه لأن هنالك أولوية لبعض القضايا البديهية مثل المطالبة بالماء والكهرباء وبقية الأمور أما قضايا النساء ومشاكلها فليست ضمن برامجهن الانتخابية ولا أهمية لها”.
خالد سليمان – صحافي وكاتب متخصص بشؤون البيئة والمناخ
للمرة الأولى في تاريخه، انخفضت نسبة المياه في نهر الفرات في سوريا أكثر من خمسة أمتار، ما أدى الى توقف الكثير من محطات الري عن الخدمة.
منتظر الخارسان- صحافي عراقي
القرار الذي أقدم عليه مجلس النواب العراقي هو الأول من نوعه في تاريخ الدورات التشريعية الحديثة ما بعد عام 2003 وحتى الآن فلم يسبق ان حل مجلس النواب نفسه من قبل.
علي كريم إذهيب – صحافي عراقي
هل نرى طبقة جديدة بعد الانتخابات؟ على الرغم من الآمال الكثيرة التي كانت معلّقة عليها، لن تأتي نتائج الانتخابات المقبلة بأي تغيير في خريطة القوى السياسية.
آية منصور – صحافية عراقية
ما الذي كان يفعله المسؤول طوال هذه المدة داخل الدولة ليرفع بثقة شعار “نريد الدولة”؟! لقد سرقوا الوطن، وأمواله، وحتى شعارات متظاهريه، وما زالوا يبحثون عن وطن.أليست عباراتهم مثيرة للاستفزاز؟
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني