الشعر

باسكال صوما – صحافية لبنانية
في يوم اللغة العربية، أعايد جميع الذين يحاولون، أصدقائي الكتاب والشعراء والقراء العرب الذين يجازفون في ترويض اللغة لتشبههم ويتعرّضون لمحاكمات نحويّة وغير نحوية… وأعايد سيبويه، الرجل الفارسي الذي أرغب كثيراً بطرده من رأسي ورأس هذه الأمة…
صفية مهدي – صحافية يمنية
“امرأة يمنية كافحت وتعلمت في زمنٍ كان التعليم فيه حكراً على الرجل ومرفوضاً للمرأة التي كان يُنظر إليها على أنها “شغَّالة”، أو ربة بيت، تهتم بزوجها وأطفالها، وتعمل في الحقل…”
بشير أمين ـ كاتب سوري
ما الذي يجعل من شعر بسيط، له مدلولات قليلة وضعيفة أن يتصدر المشهد الثقافي دون ان يتجرّأ أحد على نقد أو نقض هذه التجربة. اذا كانت شهرة جكرخوين ومكانته منطقية في عصره، فلماذا لا يزال يحظى بالشهرة ذاتها حتى اليوم؟ 
رامي الأمين – صحافي لبناني
هو عهد الاستظهار. عهد الإنشاء اللغوي الفارغ، الذي يحاول كتابة الغزل بشعب لا يحبه، غزل زائف لم يعشه، غزل كغزل سعيد عقل، “غير معاش مطلقاً”.
باسكال صوما – صحافية لبنانية
إذاً سقط طلال حيدر وسقط أدونيس، وحققا توازن السقوط المطلوب، حتى يبقى العالم ببشاعته يسير في مكانه، بين أنظمة ديكتاتورية متصارعة يمتدحها شعراء كبار، وبين ملوك ورؤساء توزّع عليهم النياشين والمدائح، وتُدار الظهور للوجع الإنساني والحروب التي يقودها هؤلاء والمعارك التي يحرقون فيها الأرواح وقوداً لطائراتهم.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني