السائحة الأوكرانية

إيمان عادل- صحافية مصرية
لم تفهم السائحة الأوكرانية ما يحصل معها في التحقيقات بعد القبض عليها، فهي رددت على مسامع المحقق أنها لا تفهم هذه التهم التي تسمى “خدش الحياء والفجور” وأنها معتادة على الوقوف في شرفة منزلها في أوكرانيا بالبيكيني ولا تعلم أن هذا الوقوف “مجرّم” في مصر.
لتصلكم نشرة درج الى بريدكم الالكتروني